لماذا وإلى أين ؟

زيادة في أجور 670 ألف موظف بتونس

توصلت الحكومة التونسية واتحاد الشغل إلى اتفاق لزيادة أجور 670 ألف موظف، اليوم الخميس، حسب ما قالته 3 مصادر قريبة من المفاوضات.

يأتي الاتفاق بعد أشهر من الخلاف بين الطرفين؛ مما دفع باتحاد الشغل لتنظيم إضراب عام، الشهر الماضي، شل حركة النقل البري والجوي وشهد خروج الآلاف للتظاهر.

وتتعرض الحكومة لضغوط شديدة من المقرضين الدوليين، خصوصا صندوق النقد الدولي الذي يحث على تجميد فاتورة الأجور التي تضاعفت في القطاع العام إلى حوالي 16 مليار دينار (5.5 مليار دولار) في 2018، مقارنة مع 7.6 ملايير دينار في 2010.

ولم تُكشف حتى الآن تفاصيل الاتفاق، لكن من المتوقع إعلانها في وقت لاحق، كما ينتظر، بعد الاتفاق، أن يلغي اتحاد الشغل الاضراب العام المزمع هذا الشهر.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد