لماذا وإلى أين ؟

لجنة الشفافية بـ”البيجيدي” تُصدر قرارها حول فيلا بوليف

قالت هيئة النزاهة والشفافية بحزب العدالة و التنمية، إنها توصلت “بتقرير من الأخ محمد نجيب بوليف مرفقا بوثائق ذات صلة بالموضوع، تبين من خلالها أن الأمر يتعلق باقتناء عقار لا تتجاوز مساحته 380متر مربع، وليس 3000 متر مربع كما تم الترويج له:.

وأضافت ذات الهيئة الحزبية في بيان اطلعت عليه “آشكاين”، أن هذا التقرير جاء “بناء على ماراج في إحدى الجرائد حول اقتناء الأخ محمد نجيب بوليف لبقعة أرضية ادُّعي أن مساحتها تناهز 3000 متر مربع بمدينة تمارة”، مشيرة (الهيئة)، إلى أن هذا الموضوع أثار تعليقات مسيئة “في سياق سياسة التشويش الممنهج ضد حزب العدالة والتنمية ومحاولة النيل من مصداقية قياداته وأعضائه”.

وأضافت هيئة النزاهة في بيانها، أنها “وقفت على ما يفيد أن تمويل الشراء اعتمد حصيلة ثمن بيع شقة مساحتها 170 متر مربع، إضافة إلى إبرام عقد مرابحة مع أحد البنوك التشاركية لمدة 10سنوات”.

وجدير بالذكر أن هيئة النزاهة والشفافية لحزب العدالة والتنمية، أكدت أنها لم تقف في موضوع اقتناء الأخ محمد نجيب بوليف العقار(فيلا) مساحتها 380م على أي إخلال، وبأي وجه من الوجوه، بقيم النزاهة ومبادئ الشفافية كما هي مقررة في الميثاق المعتمد بالحزب.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد