لماذا وإلى أين ؟

العلمي يُفجر فضيحة استفادة شركات من رخص للنقل (فيديو)

فجر رئيس فريق الاتحاد الاشتراكي بمجلس المستشارين، محمد العلمي، فضيحة من العيار الثقيل، وذلك بكشف عن عدد الشركات التي تستفيد من رخص النقل الاستثنائي داخل المغرب.

وحسب ما أكده العلمي، فإن “أربع شركات هي من تسيطر وتستحود وتستفرد على جميع رخص النقل الاستثنائية خلال كل المناسبات والعطل، وكل ما كانت الحاجة ضرويرة لذلك”.

وتساءل العلمي في معرض تعقيب له على جواب كاتب الدولة المكلف بالنقل، نجيب بوليف، بمجلس المستشارين، عن المعايير المعتمد لمنح هذه الشركات بعينها حق الاستحواد على رخص النقل الاستثنائي؟” معتبرا أن هذه الأمر فيه تعارض مع الشعار الذي رفعته الحكومة لمحاربة الريع، وضرب لمعايير النزاهة وتكافؤ الفرص كما جاء في الدستور، ومنافسة غير مشروعة تجرمها المنظومة القانونية لمدونة التجارة، وأن هذا هو عين الريع”.

كما اعتبر ذات المسؤول الحزبي أن منح رخص لشركات بعينها ولفترة طويلة مخالف لقرارا صادر عن المجلس الأعلى للإدارة أكد فيه أن الرخصة الاستثنائية للنقل إذا تجاوزت سنة تنتفي معها الصبغة الاستثنائية”.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد