لماذا وإلى أين ؟

القصر الكبير.. ثلاث محاولات انتحار في يوم واحد


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

آشكاين من القصر الكبير/عمر الحدي

شهدت مدينة القصر الكبير ثلاث محاولة انتحار في واحد.

الحالة الأولى عندما أقدم شاب في العقد الثالث من عمره، والمنحدر من القصر الكبير بتجزئة حي الأمل ، على وضع حد لحياته، إثر تناوله مادة سامة تستعمل في إبادة الفئران، أفقدته الوعي ولم تنفع معها المجهودات الطبية المبذولة بقسم العناية المركزة بالمستشفى المدني بذات المدينة قبل نقله للمستشفى الإقليمي بالعرائش.

وبحسب مصادر مطلعة، فإن الشاب لفظ أنفاسه الأخيرة، يوم الثلاثاء، إثر تقدم مفعول السم داخل جسمه، حيث جرى الاحتفاظ بجثته داخل مستودع الأموات، في أفق إستكمال الإجراءات القانونية ، بناء على تعليمات النيابة العامة، فيما جرى فتح تحقيق حول الحادث لتحديد الظروف والملابسات والأسباب التي دفعت الشاب إلى إزهاق روحه ، قبل أن تستلم أسرته الفقيد وتم دفن جتثه يوم الأربعاء 20 فبراير.

وخلف انتحار الشاب ( م- ف ) 34 سنة يشتغل حلاق حزنا كبيرا في صفوف عائلته ومعارفه، خصوصا أن الشاب يمتاز بأخلاق عالية لتبقى أسباب انتحاره “مجهولة وغامضة ومثيرة للاستغراب”، وفق تعبير المصادرذاتها.

أما الحالة الثانية والثالة فقد حوال صاحباها القاطنان بحي السلام (بوشويكة وبنحدو) الانتحار شنقا قبل أن يتم انقادهما من طرف أفراد من عائلتهما.

تعليق 1
  1. Youssef :

    La nouriture qui, pour sa grande partie est industrielle, est pour quelque chose dans ce phenomene inquietant.
    Faut_il savoir et verifier ce que l on mange
    Les pesticides en grande quantites utilisees
    Empoisonnent le consommateur et deregle son
    Systeme nerveux
    “Les engrais arrivent de “n importe quel pays

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد