لماذا وإلى أين ؟

غريب..أمزازي يترك الجمل بما حمل ويتوجه للمحاضرة بالدوحة (وثيقة)


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

رغم كل المشاكل التي يعيشها قطاع التعليم بالمغرب بكل مستوياته، والاحتجاجات التي يخوضها ألاف الأساتذة من متعاقدين وحاملي الشواهد والزانة 9 وضحايا النظامين..، فضل الوزير سعيد أمزازي ترك الجمل بما حمل والعزم على التوجه إلى الدوحة في عطلة نهاية الأسبوع.

فحسب ما أعلنه مركز الدوحة للدراسات العليا فإنه سينظم محاضرة من تأطير أمزازي بصفته وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، بعنوان “التعليم العالي والبحث العلمي رافعة لتأهيل الرأسمال البشري”، وذلك يوم الخميس 21 مارس الجاري.

وجه الاستغراب فيما سيقوم به أمزازي، هو أنه سيتصرف وكأن كل مشاكل القطاع الذي يشرف عليه محلولة، وأن الأمور عادية، ولا ينقصه إلا تصدير التجربة المغربية في التعليم إلى الدول الصديقة والشقيقة.

ففي الدول التي يحترم فيها المسؤولين أنفسهم، لن تجد وزيرا يترك مئات الآلاف من التلاميذ مهددين بسنة بيضاء بفعل الإضراب الذي يخوضه الأساتذة المتعاقدين ويدخل أسبوعه الثاني، ومن المفترض أن يطول، ويسافر في رخلة سياحية أكاديمية، بل العكس هو الذي يقع، حيت يتم قطع كل العطل والسفريات، والعودة من خارج البلاد، من أجل الوقوف على حل المشاكل التي تعانيها قطاعاتهم خاصة، إذا كانت حساسة وذات أهمية صدى مشاكلها وصل للعالمية عبر منابر إعلام دولية.

2 تعليقات
  1. Ali :

    من السداجة القول بأن أمزازي هو مَن يملك التحكم والتقرير في مصير ملفات وزارة التربية الوطنية..

  2. moha :

    وما آلغرابة في هذا آلسلوك ؟ لوكان يقدر تحمل آلمسؤولية لما تحملها أصلا و لما ركع لها لحد آلسقوط

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد