لماذا وإلى أين ؟

الشيوخ والمقدمين الذين فرض عليهم التعاقد


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213
2 تعليقات
  1. Nuri :

    والله العظيم اسي التيجيني الى فاجاتني لم اكن انتظر ان يكون هدا رايك في هاد طريقة العمل التي تعتمد على شخصين ليس لهما اي تكوين وتقول ان لا امان في البلاد بدونهما.! انت تعيش في بلجيكا في امان واطمئنان! واش بلجيكا فيها المقدمين والشيوخ؟
    تصور ان الحكومة البلجيكية قررت توظيف المقدمين والشيوخ, اترى ان البلجيكيون سيرون هدا الفعل حضاري ومتوافق مع حقوق الانسان؟
    واش سبق لك حكتي لشي بلجيكي المسطرة باش تايشدو المغاربة شهادة السكنى؟!!!!!!!!
    والله العظيم الى يصعب عليا تصديق بانك تدافع على منصبي المقدم والشيخ!
    المقدمين والشيوخ ماشي مساكن, تايصورو نهارهم على ظهر المواطن وهاد الشي ليس بحالة خاصة كما قلت بل الحالة الخاصة هي عكس ماقلتي…

  2. احمد :

    تحية خالصة الأخ التيجاتي لانك حطيتي يدك على اصعب حاجة وهو جهاز اعوان السلطة لأنه المغرب والايدارات كاملة عملها يتوقف على هاده الشريحة والاهم من دالك ان الدولة تعلم بدلك ولاكن الخوف من هده الطبقة وماتحمله من معلومات ان تجعلها تحت السيطرة ولها دور فاعل في أي انتخابات كانت فهده الشريحة لها قوة وازنة في قلب أي معركة انتخابية لجهة ما ودورها امني أكتر مماهو ضاهر فاي احد في منصب كان في الدولة إلا والفضل يعود لهاته الشريحة في تزكية الشخص الموجها له استدعاء الالتحاق بالعمل أو الالتحاق لاجتياز المبارة وأخيرا تحياتي لك استاد التيجاني .

    6
    5

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد