لماذا وإلى أين ؟

القضاء يؤجل البت في قضية حامي الدين وسط حضور كبير لقيادات البيجيدي

قرر قاضي محكمة الاستئناف بفاس، تأجيل البت في قضية متابعة القيادي بحزب العدالة والتنمية عبد العلي حامي الدين، بتهمة القتل العمد في حق الطالب اليساري، محمد بنعيسى أيت الجيد، إلى 18 يونيو القادم.

وأجلت هئية الحكم ا في القضية بعد ملتمس تقدم به الدفاع لإعطاء مهلة للاطلاع على الملف الاصلي للقضية لسنة 1993، وذلك بسبب عدم اطلاع دفاع حامي الدين على الملف الذي تم ضمه إلى القضية.

وحضر جلسة اليوم عدد من قيادات العدالة والتنمية، في مقدمتهم رئيسا فريقي الحزب بمجلسي النواب والمستشارين، وكذا المدير العام للحزب، محمد العربي، إضافة إلى عدد من أعضاء الأمانة العامة للحزب والبرلمانيين، وعشرات المحامين.

ويشار إلى أن قاضي التحقيق لدى محكمة الاستئناف بفاس، قرر متابعة حامي الدين من أجل جناية المساهمة في القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد وإحالته على غرفة الجنايات بنفس المحكمة.

3 تعليقات
  1. كاره الظلاميين :

    على المجرم القاتل أن ينال عقابه
    لا تقادم في القتل إذا ظهرت أدلة جديدة

    5
    1
  2. Rachid samy :

    Je crois que nous avons aussi

    Au Maroc comme en Algerie

    UNE JUSTICE DE TELEPHONE

    CE proces traine sans verdict

    Depuis la disparition de la victime.

    Je crois Qu un magistrat de l etranger fera

    L affaire,le coupable est PjDiste ,le gouvernement egalement, de meme peut etre

    La defense.

    Car ,comment ,est ce possible qu’a chaqu’une

    Des seances, ce dossier est differe a une

    Date ulterieure ??

    ENIGME.

  3. Meghar abdelkader :

    Pour moi c est un non evenement

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد