لماذا وإلى أين ؟

أشرورو: على الحكومة أن تأخذ الدروس مما يقع بدول الجوار


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

قال محمد اشرورو، عضو الفريق النيابي لحزب الأصالة والمعاصرة، بمجلس النواب، إن الحصيلة المرحلية لعمل الحكومة التي عرضها سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، أمس الإثنين، يطغى عيلها الطابع الإداري وتنقصها اللمسة السياسية.

ووصف أشرورو، في تصريح لـ”آشكاين”، الجانب الاجتماعي في حصيلة المرحلية للحكومة بـ”الهزيل جدا”، معتبرا أنه حتى على المستوى الاقتصادي أدخلت هذه الحكومة المغرب في أكبر مديونية لم يصل لها في وقت سابق، مضيفا أن عددا من المشاكل كان يمكن حلها عبر الجهوية المتقدمة التي فشلت الحكومة في أن تعطيها المكانة التي تستحق.

وأشار المتحدث إلى أن جلسة عرض الحصيلة المرحلية للحكومة يتأتي مباشرة بعد عدد من المشاكل التي كانت مطروحة في الدورة البرلمانية الاستثنائية التي فشلت في تحقيق أهدافها، بحيث عوض المصادقة على 5 مشاريع قوانين كبرى تمت المصادقة على مشروع قانون واحد فقط، ضاربا المثال بالقانون الإطار المتعلق بالتعليم والقانون الإطار خاص بالأمازيغية والمجلس الوطني للثقافة المغربية واللغات.

وأكد رئيس الفريق النيابي للبام سابقا على أن فشل الحكومة في تمرير هذه القوانين يأتي يرجع لعدم إنسجام مكونات الحكومة، التي قال العثماني إنها الأكثر إنسجاما في تاريح الحكومات المغربية المتعاقبة، متسائلا كيف إذن يمكن للعثماني أن يشرح لنا لماذا لاتزال عدد من مشاريع القوانين على الرفوف مجلس النواب أليس لأن الأغلبية غير متفقة فيما بينها”.

ولفت المتحدث إلى أن على الحكومة أن تأخذ الدروس مما يقع بدول الجوار وأن تستمع لبنض الشارع عوض أن تتبجح وتقول انها أنجزت الكثير، في حين أن الواقع يقول العكس.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد