لماذا وإلى أين ؟

أربعون جمعية: قنوات العرايشي تضرب القيم الإنسانية النبيلة للمغاربة

آشكاين/محمد دنيا

استنكرت 40 جمعية مدنية، منضوية تحت لواء شبكة جمعيات أكادير، ما اعتبرته “إرادة الرداءة والابتذال القيمي والفني في الإنتاج التلفزيوني المغربي؛ لدى الجهات المتحكمة في القنوات الوطنية”، معبرة عن “تذمر فئات واسعة من المغاربة ومهنيي قطاع الفن من الرداءة في الإنتاج الفني والاستخفاف بالمشاهد”.

وأكدت الشبكة، في بلاغ أصدرته حصلت “آشكاين” على نسخة منه، أنه “مع كل إطلالة لشهر رمضان المعظم، تطل علينا القنوات التلفزية العمومية بسلسلة من الإنتاجات الكوميدية الهزيلة مضمونا وإخراجا”، مردفة أنها “تحمل رسالة الرداءة والضحك الممنهج على ذقون المشاهدين؛ وفاقدة لأي قيمة فنية إبداعية”.

واعتبر البلاغ المعنون بـ”الحموضة في الإعلام البصري الوطني”، أن “سلوكا عاما مثل هذا في القنوات العمومية؛ التي تمول من أموال دافعي الضرائب، يشكل تحديا لقيم الشعب المغربي، ويبعث رسالة مفادها الانخراط المفضوح في حملة ضرب لكل القيم الإنسانية النبيلة؛ النابعة من الدين الإسلامي والتي توارثها المغاربة أبا عن جد”.

وتساءل الإطار المدني عن القيمة المضافة لهذه الإنتاجات؛ التي وصفتها بـ”الهزيلة”، والجهات التي تقف وراء “تشجيع مثل هذه الإنتاجات الرديئة”، مؤكدا استعداده فتح عريضة وطنية تحت شعار “كفى من الاستهتار بالمشاهد المغربي”، في ظل “غياب وندرة الإنتاجات الفنية الهادفة الوطنية منها؛ والأجنبية، التي تخاطب الأدواق الرفيعة، واستفراد نفس الوجوه ونفس شركات الإنتاج بالبث عبر القنوات الوطنية”، وفق مضمون البلاغ.

تعليق 1
  1. كاره الظلاميين :

    فينك السي التيجيني؟؟؟
    واش هاد المجموعة من الجمعيات حتى هي عدمية؟؟؟؟
    وما ردك عليها؟؟؟

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد