لماذا وإلى أين ؟

حامي الدين: هذه هي الأشياء التي لا أحبذها في رمضان


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

تستضيف “آشكاين” في ركن “دردشة رمضانية”، المستشار البرلماني عن حزب “العدالة والتنمية”، عبد العالي حامي الدين، الذي كشف لنا عن كيفية قضائه ليومه الرمضاني، والأشياء التي لا يحبها في شهر رمضان  

كيف يقضي الدكتور عبد العلي حامي الدين يومه الرمضاني؟

أقضيه بشكل عادي، بالنسبة إلي يبدأ اليوم في رمضان عند السحور أي قبل صلاة الصبح بحوالي ساعة، أتناول وجبة السحور وأتوجه للمسجد. بعد صلاة الصبح بحوالي ساعة أعود للنوم.

بعد الاستيقاظ أنخرط في برنامجي اليومي الذي يتوزع على العمل البرلماني والعمل بمجلس الجهة، إلى غاية المساء، مع اقتناص جزء من الوقت للقراءة والكتابة. وأحرص على تناول وجبة الفطور بالبيت، كما أحرص على صلاة التراويح بالمسجد، وطبعا أكتفي بوجبتين في اليوم.

ما هي الأشياء التي لا يحبذها حامي الدين خلال رمضان؟

أحب الأوقات التي أكون فيها مخففا من العمل البرلماني والالتزامات الحزبية فأخصصها للقراءة، فمتعة القراءة في رمضان لا تعادلها أي متعة وخاصة قراءة القرآن العظيم. وأكره السفر في رمضان والإفطار خارج البيت .

وقد سافرت مكرها خلال رمضان الحالي لأداء مهمة برلمانية في غاية الأهمية تتمثل في تمثيل البرلمان المغربي خلال اجتماع اللجنة الدائمة للجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا من أجل تقييم اتفاق الشراكة من أجل الديموقراطية الذي يربط بين البرلمان المغربي ومجلس أوربا، فكان ذلك من أصعب الأيام علي.

 كيف يرى الدكتور حامي الدين بعض الظواهر التي تظهر كل رمضان من قبيل الترمضينة والدعوة إلى الحق في الإفطار علنا؟

الترمضينة سلوك مفتعل من طرف أشخاص لم يدركوا مقاصد الصيام أو ربما لم تسمح لهم ظروفهم الاجتماعية والتعليمية بالإحساس بشعور السكينة والراحة القلبية وهدوء النفس الذي يتركه الصيام في نفسية الصائم.

أما الدعوة إلى الإفطار العلني في رمضان فلا معنى لها في مجتمع مسلم يقدر شعيرة الصيام ويعيشها بكل جوارحه، ويتسامح في نفس الوقت مع من يضطر للإفطار عند المرض او السفر .

4 تعليقات
  1. Mehdi :

    ?Who cares what someone like him or their equals EVER say

  2. Rachid samy :

    Bayna f libtisama safra

    Simahohom ala wojohihim

    1
    1
  3. Moha :

    وماذا عن دم الشهيد ايت الجيد

  4. کامل راسل :

    هذا الرجل یبدو احیانا کرجل مثقف عصری لم اعرف ابدا قبل الان انە علی هذەالدرجە من النفاق و التطرف و التزمت الدینی و الارتجاع الاجتماعی المتحجر

    6
    6

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد