لماذا وإلى أين ؟

المالكي يمثل المغرب في احتفالات “يوم الديمقراطية” بنيجيريا

بأمر من الملك محمد السادس، يشارك السيد الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب في احتفالات جمهورية نيجيريا الاتحادية بـ”يوم الديمقراطية” يوم الأربعاء 12 يونيو 2019 بالعاصمة أبوجا.

وجدير بالذكر، أن يوم الديمقراطية هو عيد تحتفل به نيجيريا سنويا، يخلد من خلاله الشعب والدولة النيجيرية ذكرى التحول الديمقراطي نحو الحكم المدني بعد 16 عاماً من نظام الحكم العسكري.

وقد حرص فخامة الرئيس محمد بوهاري على تثبيته في يوم 12 يونيو من كل سنة، والتي توافق ذكرى فوز أول مرشح للرئاسيات النيجيرية مسعود ابيولة ضد حكم العسكر الذي اعتقله وتوفي بالسجن وما تلاها من أحداث رسخت الاختيار الديمقراطي في ممارسة الحكم.

وتأتي هذه المشاركة تعبيرا عن مدى عمق العلاقات الثنائية بين المملكة المغربية وجمهورية نيجيريا الاتحادية، والتي تعززت بالزيارات المتبادلة لجلالة الملك محمد السادس وفخامة الرئيس محمد بوهاري، عرفت التوقيع على العديد من الاتفاقيات الإستراتيجية.

    Rachid samy
    10/06/2019
    12:44
    التعليق :

    Je jure ,j ai rigole, en lisant le titre de cet article.

    Ou est cette couleur de la democratie ?

    Ni chez nous

    Ni au Nigeria

    Etes vous conscients ?

    De quelle democratie vous allez vous debattre ?

    Les prisonniers d opinion sont encore sous les verrous

    Ils moisissent dans leur cellules ,

    Sur quelles bases, de Demo sans Cratie allez

    Vous signifier a vos interlocuteurs ??

    Dans un pays aneanti par Boko_hram,

    Ou l inegalite des chances bat son plein ,

    ,Dans un pays pourtant riche en rente petroliere

    Dont les ressortissants emigrent en masse.

    ALLEZ VERS LE NORD DE LA PLANETTE_TERRE POUR SENTIR
    LES EFFLUVES EMBAUMEES D UNE
    MER DE DEMOCRATIE

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد