لماذا وإلى أين ؟
banner sport 160 600
banner sport 160 600

بعد أزمة الوداد والترجي.. العثماني يلتقي رئيس الحكومة التونسي

بعد الجدل وحرب التصريحات والتدوينات بين المغاربة والتونسيين، بسبب مباراة الوداد البيضاوي والترجي التونسي، التقى رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، ويوسف الشاهد، رئيس الحكومة التونسية، اليوم الثلاثاء، بجنيف، على هامش الاحتفال بمئوية منظمة العمل الدولية.

وقال العثماني، حسب ما نقلته الصفحة الرسمية لرئاسة الحكومة التونسية على فيسبوك، إن “العلاقات بين البلدين مميزة ويجب تطويرها، خاصة أن المنطقة تعيش تحديات صعبة في وضع إقليمي ودولي معقد ويصعب التنبؤ بتطوراته “، منوها بـ”ديناميكية العلاقات الثنائية التي يترجمها أساسا عمل اللجان التقنية المشتركة التي تدرس دفع التعاون الاقتصادي والتبادل الثقافي والطلابي وبعض القضايا التجارية بين البلدين”.

وأكد العثماني أن “هذه المجهودات على أهميتها غير كافية وتحتاج إلى الدفع والتطوير وحل بعض الإشكالات التي ترتبط بتطورات العالم المعاصر وتعزيز التعاون بين القطاع الخاص في البلدين ورفع مستوى البحث العلمي بينهما”.

ويشار إلى أن رئيس الحكومة التونسية، يوسف الشاهد، سبق أن وصف قرار لجنة الطوارئ داخل الاتحاد الإفريقي لكرة القدم إعادة المباراة في ملعب محايد بـ”مهزلة الكاف”، مؤكدا أن بلاده “لن تسلم في حق الترجي”.

وقال الشاهد في تدوينة فيسبوكية على حسابه الرسمي، “إثر مهزلة الكاف، تحية لقواتنا الأمنية مثال يحتذي به، في العالم ومن يشكك في أمن تونس يتحمل مسؤوليته”. وأضاف ” تحية لجمهور الترجي على انضباطه في المباراة الأخيرة، لن نسلم في حق الترجي وفي حق اي جمعية تونسية، التوانسة يد وحدة”.

3 تعليقات
  1. driss :

    هزك الماء ا الوداد,بن عرفة باع الماتش. بلا ما تمشيوا لمصر اتزيدوا فينا السكر على الملحة.
    notre gouvernement c’est comme une pute son honneur et elui du pays vient en dernier lieu

  2. مغربي :

    الوفد الصهيوني الذي قدم تونس بجوازات سفر صهيونية .فكان أول زيارة قام هو بيت الشهيد الفلسطيني أبو جهاد التي إغتالته الموساد الصهيوني بتونس هنا يظهر ان الزيارة لبيت الشهيد الفلسطيني لم تكن صدفة فهي مبرمجة مسبقة بين صهاينة العرب بتونس وصهاينة تل أبيب .وهو يجعل علامة إستفهام كبيرة على تسهيل مأمورية الموساد الصهيوني من قبل صهاينة تونس وعلى رأسهم الحزب الحاكم ورئيس الحكومة مما يجعل الإغتيالات التي حصلت بتونس لها يد صهيونية تونسية ويد صهيونية بتل ابيب .

  3. Rachid samy :

    TWANSA. O DZAYRIYINE :’M'(SAGUINE B’magharf WAHED

    Leur mauvaise langue n a pas de retenu

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد