لماذا وإلى أين ؟

كروط: نواب البيجيدي رفضوا استقبال دفاع ضحايا بوعشرين

2 تعليقات
  1. أبو رضا :

    كروط هذا من نبرة كلامه العربي الدارجي يتضح أنه من المتواطئين على الظلم والطغيان، وبالتالي فهو قن لمصالحه اللا متناهية، ثم إن العنف ضد المرأة هذه أسطوانة مشروخة، مصدرة لنا لوأد مجتمعنا وسلخه من جذوره حتى لا تقوم له قائمة، كم من رجل معنف نسائل هذا الكروط ؟هو بنفسه من الذكور المعنفين، ولكن لا حول ولا قوة له إلا النفاق والكذب، فهو تجذبه حفنة شعير أو تردعه عصا، لا مبدأ ولا ضمير.
    بالله عليك يا كروط هل سمعت وعرفت وعلمت أن أي امرأة حرة سقطت في الرذيلة بدون رضاها؟ يستحيل ذلك إلا بنسبة 1% على أكثر تقدير، أما الانتهازيات والانتهازيون الغير الأحرار تجذبهم مصالحهم فيفعلوا كل شيئ، من الخيانة إلى…
    مجتمع مادي منافق مرتزق بلا مبدأ ولا ضمير فلا حول ولا قوة إلا بالله.

  2. الحسن :

    ولمادا سيتم استقبالهن.نعم بطلات في الكدب والايقاع بالفريسة.كل شيء مفبرك في هاته المحاكمة.

    1
    2

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد