لماذا وإلى أين ؟

رسميا: الكشف عن عدد المغاربة المصابين في القصف الذي طال مركزا لـ”الحراكة” بليبيا

في إطار مواكبتها للأحداث وتتبعها المتواصل منذ يوم أمس لأحوال المواطنين المغاربة الذين قد يكونوا من ضمن ضحايا القصف الذي طال مركز إيواء المهاجرين غير النظاميين بتاجوراء، ومن خلال اتصالاتها المباشرة مع كافة المتدخلين الليبيين في عين المكان، توصلت القنصلية العامة للمملكة المغربية بتونس إلى المعلومات التالية:

1/  تواجد ثمانية عشر مواطنا مغربيا بالمركز المذكور؛

2/ لم تثبت أية وفاة من ضمن المواطنين المغاربة في هذا الحادث. ويتواصل، إلى حينه، التأكد من هويات وجنسيات الجثث التي تم استخراجها.

3/ أصيب مواطنان مغربيان اثنان بجروح متفاوتة الخطورة، فيما أصيب أربعة مغاربة آخرون بجروح طفيفة. قد تم إدخال جميع المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاجات اللازمة.

وموازاة مع المواكبة الميدانية، تم وضع خليتي أزمة، كما أُعلن عنه من قبل، بكل من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي للمملكة المغربية، وبالقنصلية العامة بتونس، ويمكن التواصل معهما على بيانات الاتصال التالية:

 

    Rachid samy
    04/07/2019
    19:29
    التعليق :

    Au lieu de chercher midi a quatorze heure,

    Au mieux les rapatrier.

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد