لماذا وإلى أين ؟

بنك المغرب يكشف كيف تمت سرقة 120 مليونا من “دار السكة”

أفاد بلاغ صادر عن بنك المغرب أنه وخلال عملية لنقل الأموال، تم تسجيل فارق بمبلغ 1,2 مليون درهم بأحد مدن المملكة.

وذكر بلاغ بنك المغرب، أنه “وخلال التحقيقات الأولية التي باشرتها المصالح الداخلية لبنك المغرب، فإن الأمر يتعلق بفعل منعزل اقترف عمدا بنية الضرر، وتم رصده بفضل المنظومة الأمنية والرقابية لبنك المغرب”، مشيراً إلى أنه “سخر كافة الإمكانيات من أجل تحديد الأطراف المسؤولة عنه.

وأشار أن “بنك المغرب وبعد إجرائه التحقيقات الأولية التي باشرتها مصالحه الداخلية تبين له أن “الأمر يتعلق بفعل منعزل اقتُرف عمداً بنية الضرر”.

وأكد أنه تم تسخير كافة الإمكانيات من أجل تحديد الأطراف المسؤولة، مضيفا أنه سيعرض كل من ثبت تورطه في هذا الفعل، بشكل مباشر أو غير مباشر، لأشد العقوبات الإدارية، طبقا للنظام التأديبي المعمول به، دون المساس بالمتابعات الجنائية.

وكانت مصادر إعلامية متطابقة قد أفادت بأن الواقعة تتعلق بناقلة أموال كانت تعمل على تحويل الأموال نحو أحد الوكالات البنكية بمدينة تطوان.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد