لماذا وإلى أين ؟

التهديد بتفجير قنبلة بمسجد في مدينة كولونيا يستنفر المجلس التنسيقي للمسلمين بألمانيا

طالب المجلس التنسيقي للمسلمين بألمانيا بمزيد من الحزم، والعزم في مواجهة هذه الحملات العدائية، وفي حماية دور العبادة بذات البلاد.

وقال المجلس المذكور، تلقى مسجد ديتيب المركزي اليوم تهديدا عبر البريد الإلكتروني جاء فيه أن المسجد سيتعرض للتفجير في حدود الساعة 11:15 قبل الزوال، ما أدى بالشرطة إلى إغلاق الشوارع المحيطة بالمسجد، وتمشيط المنطقة باستخدام الكلاب المدربة بحثا عن أجسام متفجرة. وحسب بعض الأنباء فإن هذا البريد الالكتروني تم توقيعه من قبل مجموعة يمينية متطرفة”.

وبهذا الخصوص قال نورهان سويكان، الناطقة الرسمية باسم المجلس التنسيقي: “نشعر بالقلق الشديد من جراء التحريض الذي يمارسه اليمين المتطرف ضدنا مما يحول دون أدائنا للشعائر الدينية اليومية في المساجد بشكل عادي وطبيعي”.

وأوضح المصدر نفسه أنه بالرغم من تنامي الأعمال العدائية، والإجرامية من قبل اليمين المتطرف ضد المسلمين إلا أن الشرطة لم تغير من سياستها في تقويم خطورة اليمين المتطرف في مجتمعنا.”

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد