لماذا وإلى أين ؟

مواطن يتهم الشرطة بالتزوير للتستر على مافيا في مستشفى بني ملال (فيديو)

اتهم مواطن عناصر الشرطة الذين استمعوا إليه في قضية تعرضه للنصب والابتزاز داخل مستشفى بني ملال بتزوير محضر الاستماع، عبر استغلال أميته لتوقيع تنازل عن شكايته.

وقال ذات المواطن في شريط فيديو إنه تعرض لعملية نصب واحتيال من طرف ممرض داخل المستشفى الإقليمي لبني ملال، كان قد قصده لإجراء عملية جراحية لابنته التي تعاني على مستوى كليتها، مشيرا إلى أن الممرض طلب منه مقابلا ماليا كبيرا نظير العملية، فتحصّل عليه، وبعد مدة أخبره بأن العملية تمت بنجاح.

إلا أن المشتكي اكتشف أن ابنته لم تجرى لها أية عملية، بل تم فقط وضع ضمادات لإيهامه بذلك، وهو ما جعله يتجه إلى طبيب المستشفى الذي لم يكن على علم بما جرى، فقرر استدعاء الشرطة.

تفاصيل أخرى ستظهر حينما اعتقلت الشرطة الممرض المتهم بالنصب، حيث اعترف بأنه متورط رفقة خمسة أشخاص يعملون في المستشفى.  وأضاف الأب الضحية أن مُبتزه اعترف بما اقترفه أمام الشرطة (الدائرة 5)، فيما أدلى هو بأقواله في الموضوع وحرر له محضر. إلا أن الأب قال إنه اكتشف مرة أخرى أنه تعرض لاحتيال، هذه المرة من قبل العناصر الأمنية التي استمعت إليه، على حد قوله، مضيفا أنه وقّع محضر تنازل عن شكايته وليس محضر استماع، خاتما تصريحه بأن حالة ابنته آخذة في التدهور بعد تأخر إجراء العملية.

وعن الموضوع ذاته، قالت جمعية ائتلاف الكرامة لحقوق الإنسان بني ملال، إنه تم اليوم الخميس محاكمة أحد أطراف العصابة المتخصصة في الجرائم الجراحية الوهمية بالمستشفى الجهوي بني ملال خنيفرة، بالمحكمة الابتدائية بني ملال، على الساعة الثانية ظهرا.

وأوضحت أنه رغم اعتراف الممرض بتورط أربعة شركاء معه أمام أعضاء إدارة المستشفى والضابطة القضائية بالدائرة الخامسة، فإن “تدخلات” حالت دون مثول هؤلاء أمام القضاء، مشددة على أن الدائرة الخامسة “حاولت طمس القضية وإجبار أب الضحية على التنازل بدعوى أن حبسهم لن ينفعه ويستحسن أخد التعويض والتنازل”.

وطالبت الجمعية التي دخلت على الخط بالعودة لتسجيلات المكالمات الهاتفية وبالأخص أن المدعو (أحمد) وهو معروف بالمستشفى، اتصل بالأب وطلب منه التنازل مقابل المال.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد