لماذا وإلى أين ؟

الحريات الفردية ليست معركة ثانوية

2 تعليقات
  1. محمد :

    من الطبيعي جدا ان تواجه افكار الأستاذ احمد عصيد وامثاله بهذه التعليقات التي اكل عليها الزمن وشرب. ولولا هذه الأفكار التي تنتج البوس لكان مفكرونا منشغلين بما هو اكثر أهمية لمجتمعنا لان ما يقوله اصبح من البديهيات.

    3
    2
  2. أحمد التوري :

    خطابك قديم و عقيم كم هم أتباعك ، إنك في المغرب و مشروعك المظلم لن يرى سبيلا الى النور ، أرى بأنك تطبل في الماء و ما أنت مجتهد فيه ، لن يكون له وقع إيجابي في قلوب المؤمنين ، المغرب بلد مسلم عريق سواء العربي أو الأمازيغي ، يعرفك الكثير هويتك الفكرية إن صح التعبير ، بأنك ماركسي و …. و الآن تريد نشر خزعبلاتك بل و فرضها ، لا ثم لا ، بضاعتك بائرة بإذن الله و السلام على من اتبع الهدى .

    3
    10

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد