لماذا وإلى أين ؟

ميسي يتصل بنيمار لثنيه عن الانتقال إلى ريال مدريد

كشفت تقارير إخبارية أن الصراع المشتعل بين نادييْ ريال مدريد وبرشلونة للحصول على خدمات المهاجم نيمار دا سيلفا، الذي أبدى رغبته في الرحيل عن صفوف باريس سان جيرمان هذا الصيف، دخل منحنى جديدا بعد اتصال أجراه ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة وهدافه التاريخي، باللاعب البرازيلي لإقناعه بعدم الانتقال إلى صفوف “الملكي” والعودة إلى الفريق الكتالوني.

وذكرت صحيفة (ماركا) الرياضية، الثلاثاء، أن “البرغوث” لا يرغب في انتقال صديقه إلى صفوف الغريم الأزلي، ولهذا قام بالاتصال بنجم هجوم باريس سان جيرمان خلال الساعات الأخيرة للضغط عليه من أجل العودة إلى البلاوغرانا وعدم الاهتمام بالعرض السخي الذي قدمه للريال للحصول على خدماته.

ويحظى ميسي، قائد برشلونة، بعلاقة قوية مع نيمار، الذي شكل معه ثلاثي الرعب إلى جانب الأوروجوائي لويس سواريز، ليتوجوا مع برشلونة بالثلاثية التاريخية الثانية له في عام 2015.

ويسعى ريال مدريد إلى خطف نيمار وسط حالة من تراجع معدلات لاعبيه التهديفية وتقديمه لفترة إعداد هي الأسوأ له بين فرق الدوري الإسباني قبل انطلاق الموسم الجديد الأسبوع المقبل.

من جانبها، نشرت الصحيفة الرياضية نتائج استطلاع للرأي بخصوص النادي الذي سينتقل إليه نيمار، أظهر ثقة 62% من المشاركين في عودته لبرشلونة، مقابل 25% يرون بأنه سيقتنع بالعرض المدريدي، بينما راهن 13% منهم على بقائه في صفوف بي إس جي.

وغاب نيمار (27 عاما)، الذي كان يرتدي قميص برشلونة قبل مغادرته صفوفه في غشت 2017 نحو باريس مقابل 222 مليون يورو، قيمة الشرط الجزائي، عن أولى مباريات بي إس جي بالدوري أمام نيم أوليمبك والتي انتهت بثلاثية نظيفة لأصحاب ملعب حديقة الأمراء، وتعرض لصيحات استهجان من الجماهير التي طالبته بالرحيل.

وكالة إيفي

تعليق 1
  1. L obscurité ne chasse pas l obscurité ,seule la lumière peut faire cela /Rachid Samy :

    C est leur problème,

    Aucun d eux ne donne de crédit pour nous.

    L autre fois lors d un match amical à Tanger,

    Argentine/Maroc

    Messi s est désisté à la dernière minute,

    Son club d avancer qu’ il a peur des fan marocains.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد