لماذا وإلى أين ؟

على طريقة الزفزافي.. شاب يوقف خطبة العيد رفضا لاستغلالها سياسيا (فيديو)

المحفوظ طالبي/متدرب

في موقف شبيه بما قام به زعيم حراك الريف ناصر الزفزافي في وقت سابق، ظهر شاب وهو يوقف خطبة عيد الأضحى ويحتج داخل أحد المساجد رافضا استغلال منبره سياساً، معتبراً أن المسجد مكان للعبادة؛ مكان للذِّكر والصَّلاة والدُّعاء .

وعُمّم فيديو، في موقع التواصل الاجتماعي “فسيبوك”، مدته دقيقة ونصف تقريباً، يظهر فيه شاب بأحد مساجد الجزائر، يتساءل مع الإمام : “بأي حق تمارس السياسة في المسجد ؟” وتابع مؤكداً على أن المساجد من أجل الصلاة والذكر والدعاء.

وأوضح الشاب، في ذات الفيديو الذي كان مرفقاً بتعليق “شاب حر من قسنطينة يقطع خطبة عيد الأضحى، بعد أن استغل الإمام المنبر للتطبيل للدولة العسكرية !”، بأنه لا يقوم بأي فعل أو دعاية سياسية، موضحاً أنه فقط يرفض استغلال منبر “رسول الله سياسيا”، ويقول للإمام ألا يستغلّه .

وأكد ذات الشاب على أن المسجد لكل المسلمين، وليس في ملكية الإمام لكي يقوم فيه بما يريد، مبرزاً أن عشرين سنة مرت من حكم بوتفليقة بهذا الأسلوب، الذي أكد بأنه أدى بـ”الجزائر” إلى الهلاك.

وشدد على أن الثورة ستحرر كل الناس؛ وأول ما سيتم تحريره -حسب نفس الشاب- هو المسجد.

وجدير بالذكر أن “ناصر الزفزافي” أحد أبرز قياديي “حراك الريف”، كان قد احتج على إمام بمسجد محمد الخامس بالحسيمة، يوم  26 ماي 2017، معتبرا إياه أنه يستغل منبر المجسد للهجوم على “الحرااك” واتهامه بالفتنة.

وتساءل ناصر آنذاك هل المساجد لله أم للمخزن ؟ كما تساءل عن معنى الفتنة والشباب عاطل ؟ كما ذكر آنذاك بشخصية مهمة في التاريخ الإسلامي وهي “شخصية عمر” قائلا : إن “عمر رضي الله عنه كان يقول إذا رأيتم مني اعوجاجا، فقوموني” .

2 تعليقات
  1. الكاشف :

    يحيى الشباب الذي لا يرضى بالإذلال و الإهانة و هيمنة الأنظمة الإستبدادية ويتوق للحرية و الإنعتاق و الكرامة الإنسانية و العدالة الاجتماعية

  2. Samy Rachid :

    Il ne faut pas laisser les lèches_cul

    Surfer sur la vague de la religion pour passer

    Leurs messages pro_caserne,pro_Gaid salah

    Le NEO_SSISI de l Algérie.

    CHAPEAU à ce brave jeune homme.

    11
    1

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد