لماذا وإلى أين ؟
banner sport 160 600
banner sport 160 600

إضراب عن الطعام لخمسين يوما يودي بحياة سجين يوم العيد

لقي نزيل بالسجن المحلي بالقصر الكبير مصرعه يوم عيد الأضحى جراء مضاعفات الإضراب عن الطعام الذي خاضه.

وحسب مصادر عليمة فإن النزيف المسمى قيد حياته ي.ش لفض أنفاسه الأخيرة بالمستشفى الإقليمي لالة مريم بالعرائش، الذي نقل إليه بعد تدهور وضعه الصحي جراء الإضراب عن الطعام الذي خاضه لفترة ناهزة 50 يوما.

المصادر ذاتها أكدت أن السجين المذكور كان يقضي عقوبة سجنية من ست سنوات، خاض إضرابا عن الطعام من أجل المطالبة بإعادة التحقيق في الملف الذي حوكم من أجل ومواجهته بالشخص الذي اتهمه بالاتجار في المخدرات القوية.

مصادر من المندوبية العامة لإدارة السجون أكدت صحة خبر وفاة السجين المشار إليه، نافية أن يكون قد خاض إضرابا عن الطعام احتجاجا على إدارة السجن الذي كان يوجد فيه.

تعليق 1
  1. احمد ساعاتي :

    الخوف كل الخوف ان يكون سجن ظلما او اتهم كذبا وبهتانا أو تكون التهمه ألصقت به بدلا من مرتكبها مقابل رشاوي وإنتهاكات لان الجاني الحقيقي من ذوي المال والجاه وبامكانه شراء القضيه وإلقاء سواه في غياهب السجن ..

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد