لماذا وإلى أين ؟

هكذا تفاعل الفنانون واللاعبون المغاربة مع فاجعة تارودانت (صور)

وصل الصدى الكبير الذي أحدثته فاجعة تارودانت التي راح ضحيتها سبعة أشخاص إثرا انجراف مفاجئ لسيول الفياضات بمنطقة تيزيت بإقليم تارودات، (وصل) إلى العديد من المشاهير وشخصيات مختلفة من عالم الفن والرياضة.

وعبر عدد من المشاهير المغاربة عن حزنهم الشديد بسبب الفاجعة، حيث تفاعلوا بشكل واسع مع الحدث المأساوي عبر تدوينات مختلفة قدموا فيها التعازي للعائلات وترحموا على الضحايا.

ومن الفنانين الذين عبروا عن دعمهم وتضامنهم مع عائلات الضحايا، الفنانة دنيا بطما التي نشرت صورة للضحايا قبل الفاجعة علقت عليها بالقول: “شهداء عند الله اسكنهم فسيح جناته”، فيما قدم المثل المغربي عمر لطفي، تعازيه لعائل الضحايا في تدوينة صاحبهم بصورهم، في حين شارك أعضاء فرقة لفناير صورة للملعب وعلقوا ليها بـ”لاحول ولا قوة إلا بالله.”

من جهتهم تفاعل عدد كبير من اللاعبين الممارسين ضمن البطولة المحلية والمحترفين مع الفاجعة حيث ترحموا بدورهم على أرواح الضحايا وتفاعلوا سريعاً مع الحدث المؤلم، ومن ضمنهم حارس ملقا الإسباني، منير المحمدي، ولاعب أبها السعودي، أمين عطوشي، بالإضافة إلى لاعب الوداد الرياضي، صلاح الدين السعيدي، ولاعب الرجاء الرياضي، سفيان رحيمي، ولاعب الوسط عصام الراقي.

    zoubida
    30/08/2019
    08:24
    التعليق :

    شكون هده اللي سمستهم فنانين مغاربة ؟ تويتر، انستغرا م؟؟؟؟؟؟ التبرهيش
    الأفضل ان يكون تضامنهم بمساهمة مادية كبيرة تمكن الأهل بمقاضة المسؤول عن الفاجعة.

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد