لماذا وإلى أين ؟

مهرجان الفنون الشعبية الشرقية ببركان.. ذاكرة وتنوع واستمرارية (فيديو)

انطلقت، مساء أمس الجمعة ببركان، فعاليات الدورة السابعة لمهرجان الفنون الشعبية الشرقية، الذي ينظم إلى غاية فاتح شتنبر المقبل، تحت شعار “الفنون الشعبية الشرقية .. ذاكرة وتنوع واستمرارية”.

ويندرج هذا الموعد الفني، الذي تنظمه وزراة الثقافة والاتصال، في إطار الدينامية الهادفة إلى المحافظة على الموروث اللامادي الوطني، لا سيما في ما يتصل باستدامة الفنون الشعبية.

وقدمت فرق فولكلورية، في افتتاح هذه التظاهرة، لوحات إبداعية متحت من التراث الفني الشعبي وتنوعت بين الركادة والعلاوي والمنكوشي والنهاري وأحيدوس.

وتم، بالمناسبة، تكريم الفنان البركاني ميلود العريف، نظير جهوده المتواصلة على مدى عقود في الحفاظ على الموروث الفني الشفوي، والإعلامي الكبير محمد التيجيني، إبن مدينة بركان.

وعلى غرار الدورات السابقة، تشهد هذه الدورة الاحتفاء بالرواد في هذا المجال وتكريم أسماء من عالم الثقافة والفن.

هذا المهرجان يتم تنظيمه من قبل وزارة الثقافة والاتصال، في إطار شراكة بين المجلس الجماعي لبركان والمندوبية الجهوية للثقافة.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد