لماذا وإلى أين ؟

جون أفريك: تأخر أشغال محطة آسفي كلف خزينة المغرب 500 مليون درهم

تطرقت “جون أفريك” إلى تداعيات تأخير مشروع ميناء آسفي الذي كان مقررا أن تنتهي أشغاله في منتصف 2018، قبل أن يتمدد أجل ذلك إلى غاية أكتوبر 2020 بملتمس من وزير التجهيز والنقل عبد القادر اعمارة.

هذا التأخير بحسب الجريدة كلف المغرب الآن 500 مليون درهم (47 مليون يورو)، وزاد من الضغط على الشركة المكلفة لتعمل بأقصى سرعة قبل انتهاء الآجال بعد خمس سنوات من إعطاء الملك محمد السادس انطلاقة أشغاله في 19 أبريل 2013.

وقال المصدر ذاته إن وزارة التجهيز والنقل كانت قد أكدت في فبراير الماضي أن المشروع وصل نسبة 98 في المائة من أشغاله، وأعلن اعمارة عن ذلك بعد زيارته آسفي، قبل أن يضطر في الأسابيع الأخيرة للاعتراف بأن الأشغال لن تنتهي إلا في 2020، مع تسريع الوتيرة.

وأضافت أن الوزير قدم قرارا جديدا إلى مجلس الحكومة لتمديد صلاحيات الإدارة المؤقتة والمسؤولة عن الإشراف على تنفيذ هذه البنية التحتية للموانئ حتى أكتوبر 2020، وهو التأجيل الثاني من نوعه، بسبب صعوبات تقنية وفنية تسببت فيها تشققات في الرصيف أدت إلى وقف الآلات لعدة أشهر. وهذا التأخير كلف المغرب 500 مليون درهم (47 مليون يورو).

كما تطرق مقال المجلة إلى قدرة الميناء بعد الانتهاء منه، إذ أوردت أن المنشأة غير كافية لاستيعاب 3.5 مليون طن سنوياً من واردات الفحم، بطاقة إنتاجية تبلغ 1320ميجاوات.

ومن المنتظر أن توفر المحطة حوالي 25 في المائة من احتياجات المملكة من الكهرباء.

يشار إلى أن برلمانيين أكدوا أن الدولة تكبدت خسائر تقدر بنحو 50 مليارا، وتكبد المكتب الوطني للكهرباء خسائر مالية ضخمة بسبب انهيار رصيف الفحم الحجري بالميناء التجاري الجديد المتأخر إطلاقه، قدرت بأزيد من 600 مليون درهم، وتعطلت المحطة الحرارية، وتم الإضرار بالسير والجولان والبيئة جراء مرور الشاحنات الكبرى المحملة بالفحم وسط المدينة.

    Abdelaziz
    04/09/2019
    14:09
    التعليق :

    حسب علمي ان اي مشروع من هذا النوع تكون عليه ضمانات وتأمينات من طرف الشرك المقاولة المنفذة للمشروع وتحدد مدة زمنية تتحمل فيها الشركة اي خلل تقني او هندسي بلج تفرض عليها غرامات في حال تأكد ذلك ؟ ؟ ؟ ؟ ؟

    0
    0
    بوبكر
    07/09/2019
    01:20
    التعليق :

    نعم هنالك ضمانات التأخير او عدم اتمام المشروع لاكن هاته الجزاءات لاتطبق الا على الشركات الصغرى اما هاته الشركات كالتي انشات الميناء فهي محصنة !

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد