لماذا وإلى أين ؟

فيضانات تنغير تسقط المنازل وتجرف المواشي وتتلف المحاصيل الزراعية (صور)

آشكاين/محمد دنيا

تسبب عاصفة رعدية نتجت عنها أمطار غزيرة، يوم أمس الجمعة 06 شتنبر الجاري، في ذعر وسط سكان منطقة تمتوشت بجماعة أيت هاني التابعة لإقليم تنغير، وخسائر مادية وصفت بـ”الفادحة والمُصيبة”.

وأوضحت مصادر محلية، أن عاصفة رعدية قوية أدت لخسائر مادية، تتمثل بالأساس في جرفت السيول عددا من رؤوس الماشية، وسيارات خفيفة، بالإضافة إلى انهيار عدد من المنازل بالمنطقة، التي تبعد عن مركز تنغير بحوالي 60 كيلومتر، فيما لم تسجل خسائر على المستوى البشري، باستثناء إصابة رجل بكسر في رجله بعد انهيار جزء من منزله.

وأكدت المصادر ذاتها، أن الفيضانات والسيول الجارفة؛ حولت العديد من القرى والجماعات بإقليم تنغير إلى “مناطق معزولة”، حيث تظل عدد من الطرق مقطوعة في وجه حركة المرور، و”كبدت الفلاحين خسائر جسيمة في منتجي التفاح والبطاطس، وتضررت أراض فلاحية بفعل ارتفاع منسوب الواديان”.

   

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد