لماذا وإلى أين ؟

مدرسة خصوصية تتحدى القضاء وترفض تسجيل تلميذ بسبب نقطه (وثائق)

كشف يونس شوقي، والد الطفل الذي رفضت إحدى المؤسسات الخصوصية بمدينة الرباط إعادة تسجيله، في تحد للقضاء، بسبب حصوله على نقطة متوسطة، (كشف) تفاصيل جديدة ومثيرة في قضيته التي اثارت جدلا واسعا، باعتباره أول شخص يقاضي مدرسة خصوصية بسب رفضها ّإعادة تسجيل ابنه ويحصل على حكم قضائي لصالحه.

وقال والد التلميذ في تصريح لـ”آشكاين” إن مؤسسة مجموعة مدارس أطلس رفضت تنفيذ قرار المحكمة الذي انتصرت فيه للتلميذ، بعدما رفضت المدرسة تسجيله في الموسم الدراسي الجديد، بدعوى أنه لم يحصل على معدل يؤهله للمرور إلى المستوى السادس الابتدائي، حيث قضت المحكمة، بأمر المؤسسة الخاصة بإعادة تسجيل التلميذ برسم الموسم الدراسي 2019-2020 تحت طائلة غرامة تهديدية قدرها 1500 درهم عن كل يوم تأخير عن التنفيذ.” حسب ما جاء في القرار الذي تتوفر “آشكاين” على نسخة منه.

وأكد المتحدث أنه ذهب إلى المدرسة رفقة مفوض قضائي من أجل تنفيذ الحكم، وإبلاغه، إلا أن الإدارة رفضت تنفيذ الحكم والقيام باي إجراء بخصوصه، بدعوى عدم اعترافها بما جاء في قرار المحكمة، واصفا الأمر بكونه “إهانة للقضاء ومؤسسات الدولة ” حسب تعبيره.

وأشار والد الطفل المعني بالأمر، إلى أن الأخير أصبح يعيش وضعا نفسيا مقلقا، لأنه يشاهد زملائه وشقيقتيه يذهبون كل يوم للمدرسة في حين يلزم هو البيت، ما يمكن أن يؤدي إلى عواقب وخيمة على حياته المدرسية والنفسية”.

يشار إلى أن الحكم الذي تتوفر “آشكاين” على نسخة منه، يفيد بأن التلميذ حصل على معدل سنوي 5.76 نقطة في المستوى الخامس الابتدائي؛ لكن المؤسسة امتنعت عن تسجيله في المستوى السادس، مبرزا انه على إثر ذلك تقرر مبدئياً انتقال التلميذ إلى المستوى السادس حسبما تفيد نتائجه المدرسية؛ غير أنه أثناء تردد أمه على المؤسسة قصد إعادة تسجيله امتنعت المؤسسة عن ذلك دون مبرر مقبول للرفض”.

هذا الأمر اعتبره محامي أسرة التلميذ “حرماناً له من استكمال تعليمه الابتدائي إسوة بزملائه، لا سيما أن ما أقدمت عليه المؤسسة يدخل في باب الشطط والتعسف في استعمال السلطة”.

هذا وحاولت “آشكاين” الاتصال بإدارة المؤسسة المذكورة، لاخذ وجة نظرها في الموضوع  إلا أن مسؤولة التواصل فيها رفضت التعليق عن الموضوع”

 

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد