لماذا وإلى أين ؟

الأمن يعتقل شخصا استغل قاصرات جنسيا وهدد بنشر صورهن

تمكنت مصالح الأمن في مدينة العرائش، بداية الأسبوع الجاري من اعتقال ثلاثيني، يشتبه في اغتصابه قاصرات وتصويرهن وابتزازهن بنشر صورهن والتشهير بهن.

وحسب ما أوردته مصادر محلية، فإن المتهم، بعد تقديمه أمام قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف في طنجة، يوم أمس الثلاثاء، أمر بإيداعه سجن “سات فيلاج” بذات المدينة.

وأفادت المصادر ذاتها أن إحدى القاصرات، وهي من ضحاياه، تقدمت بشكوى ضده، إذ لم تستطع مسايرة المتهم في ابتزازه لها كل فترة، ومطالبتها بمبالغ مالية مهمة، مقابل مسح صور جنسية تم التقاطها لها أثناء ممارسته الجنس عليها.

ودخلت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان في العرائش على خط هذه القضية، التي أثارت الرأي العام في العرائش.

وأكدت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان في بلاغ لها، أن الضحية القاصر لم تكن الوحيدة، التي سقطت في فخ هذا الشخص، بل تقدمت فتاة قاصر أخرى إلى الشرطة القضائية، وتعرفت عليه، وحكت تفاصيل مهمة من علاقتها معه.

وأوردت المصادر أيضا، أن 3 قاصرات اخريات تقدمن إلى المصالح الأمنية في العرائش يشتكن فيها من ابتزاز المعني بالأمر لهن، حيث يأمرهن بتوفير مبالغ مالية له، مقابل عدم فضح صورهن بعدما استغلهن جنسيا في أوقات سابقة تحت عدة ذرائع

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن هناك ضحايا أخريات، من المحتمل أن يتقدمن للجهات المختصة، من أجل التبليغ عن هذا الشخص ومواجهته بكل الأدلة، والبراهين، التي تثبت تعرضهن للابتزاز المادي مقابل عدم نشر صورهن، وهن عاريات، أو في أوضاع مخلة بالحياء.

 

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد