لماذا وإلى أين ؟

لحظة هروب العنصر من معركة شبيبة حزبه

    أحمد التوري
    09/10/2019
    09:02
    التعليق :

    هذه هي الشياشة و ليس السياسة ، الدكاكين و وزبانيتها ، حشومة ، شوهة للماضي الراقي لامواطن العادي في بلدنا ، و الله النهبة السياسية تعاني إفلاسا كبيرا ، و في الحقيقة يجب إعادة عجين الأحزاب و خلق ديناميكية جديدة من اجل إقلاع سياسي جديد ينقذ البلادو العباد .

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد