لماذا وإلى أين ؟

المحكمة تنتصر لبنشماس وتصفع خصومه (وثيقة)

أصدرت المحكمة الابتدائية بالرباط، في جلستها ليوم الأربعاء 9 أكتوبر الجاري، حكما يقضي ببطلان انتخاب رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الرابع لحزب “الأصالة والمعاصرة”، سمير كودار، وبطلان كل الأعمال والقرارات التي أصدرتها اللجنة.

يذكر أن بنشماس كان قد تقدم عبر دفاعه بمقال افتتاحي يطعن فيه في انتخاب سمير كودار، رئيسا للجنة التحضيرية المذكورة.

وتعليقا على هذا القرار قال عضو هيئة دفاع بنشماس، المحامي محمد الهيني، “إن هذا الحكم ليس انتصارا للحزب ووحدته وبنائه التنظيمي وفقط؛ وإنما انتصار لدولة الحق والقانون والمؤسسات”، معتبرا أنه “حكم تاريخي يؤسس لقواعد الديمقراطية السليمة داخل الفضاء الحزبي”.

وأضاف الهيني في تصريح لـ”آشكاين” أن الحكم “كان منطقيا وعادلا لأن انتخابات رئيس اللجنة التحضيرية شابتها خروقات جسيمة وأثبتنا للمحكمة كهيئة دفاع كل القواعد الدستورية والقانونية والتنظيمية لبطلان هذه الانتخابات ونهنئ الحزب وأنفسنا كهيئة دفاع”، مردفا “الشرعية انتصرت والحكم سيكون له ما بعده في بناء حياة حزبية نظيفة وسليمة ولولا القضاء لتمت سرقة الحزب”.

من جهته رفض عبد اللطيف وهبي، عضو هيئة دفاع كودار وأحد متزعمي تيار المستقبل المطالب برأس بنشماس، التعليق على الحكم.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد