لماذا وإلى أين ؟

نقابي: يجب فتح حوار وطني قبل أي تعديل حكومي

ساعات قليلة على تعيين التشكيلة الجديدة لحكومة سعد الدين العثماني، دعا خليد هوير علمي نائب الكاتب العام للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، إلى عقد حوار وطني قبل أي تعديل حكومي.

وقال علمي، في تصريح لـ”آشكاين” إن تقييم الوضع العام يفرض عقد حوار وطني من شأنه أن يرد الإعتبار للمؤسسات الدستورية خاصة مع فقدان الثقة وفي ظل الوضع الإجتماعي المقلق والوضع الإقتصادي والمالي المتأزم، معتبرا ان ذلك يتطلب فتح حوار وطني قبل الحديث عن من سيدبر الشأن العام.

واكد المتحدث أن “الحوار الوطني بإعتباره آلية ديمقراطية لازالت مغيبة. ونعتقد ان طبيعة الحكومة يجب أن تكون وطنية للخروج من الأزمة إلى آمال وأفق واعدة ترجع الثقة وتعالج قضايا أساسية وتؤسس لمرحلة جديدة، عبر الاستماع للأحزاب والنقابات والمواطنين لتأخذ أي حكومة بعين الإعتبار الإشكالات الحقيقة للبحث عن بدائل”.

ويرى علمي أن فتح حوار وطني حاجة ملحة لأن أداء الحكومة الجديدة والسابقة في الجانب الإجتماعي لم يكن في مستوى اللحظة ولم يكن فيه إشراك للشركاء والنقابات والمجتمع بل إنفراد بالقرارات وخضوع لإملاء ات المؤسسات الدولية غياب الإبداع كما لو أننا أمام حكومة بأدمغة محنطة غير قابلة للإنصات لدينامية الشارع

وتساءل المسؤول النقابي: “هل هناك إرادة فعلية لتجاوز الوضع السيء والخروج من أزمة إقتصادية المنعكسة على الإقتصاد؟، مردفا “سننتظر ماذا ستأتي به هذه الحكومة الجديدة وننتظر افتتاح البرلمان وسيبقى شعارنا الذي يؤطر المرحلة هو النضال والتنظيم الذي سنواصل فيه دورنا الإجتماعي والسياسي”.

    valse verdi
    09/10/2019
    16:41
    التعليق :

    دخلنا عليك بالله السي النقابي واش ماعندك علاش تحشم حتى انهار التعيينات عاد كطلب حوار وطني فين كنتي باش خطب الملك الله يعطينا سنطيحتك

    1
    1

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد