لماذا وإلى أين ؟

هل اخترق “البيجيدي” وزارة الخارجية المغربية؟ (وثائق)


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

أثير سجال واسع بين عدد من المتتبعين والمهتمين بالشأن الدبلوماسي المغربي حول النشاط الذي تعتزم جمعية “مغرب التنمية بإيطاليا”، تنظيمه بحضور سفير المملكة المغربية بإيطاليا، ودعم من قنصلية المملكة المغربية ببولونيا.

النشاط الذي تنظمه جمعية محسوبة على حزب العدالة والتنمية، والذي سيؤطره مصطفى الخلفي، عضو الأمانة العامة بالبيجيدي والناطق الرسمي باسم الحكومة المكلف بالعلاقة مع البرلمان سابقا، أثار تساءل العديد ممن تواصلت معهم “آشكاين”، حول ما إن كان “البيجيدي” قد اخترق وزارة الخارجية بعد توليه لحقيبة الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج في الحكومة الجديدة بعد إعادة هيكلتها، وهو ما سهل مأمورية الجمعية التابعة له من أجل تنظيم نشاط حزبي وسياسي بهذا الحجم، بتنسيق مع مصالح وزارة الخارجية المغربية بإيطاليا.

في ذات السياق اعتبر آخرون أن مشاركة سفير وقنصل تابع لوزارة تعتبر من وزارات السيادة في نشاط جمعية تابعة لحزب سياسي ويؤطره قيادي بذات الحزب، يعد خرقا صريحا للأعراف والأنظمة الداخلية لهذه الوزارة.

من جهة أخرى، تساءل أحد المهتمين بالشأن الدبلوماسي إن كان ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، على علم بهذا النشاط ورخص له، خاصة بعد تعميمه مؤخرا لمذكرة تمنع مصالح وزارته بالخارج، من سفارات وقنصليات، من المشاركة في أي نشاط ثقافي أو سياسي دون إذن مسبق منه، معتبرين أن مذكرة بوريطة قد تكون “استباقية للتصدي لمثل هذه الجمعيات والأنشطة التي تستغل الأجهزة الدبلوماسية لوزارة الخارجية لخدمة أجندات سياسوية من أجل تجييش مغاربة العالم لصالح البيجيدي”.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد