Salon africities 300-600
Salon africities 300-600

افتتاحية نارية للتيجيني

salon africites 970X250-VA
تعليق 1
  1. عبدالرفيع الرشيدي :

    ديناميكا الحراك الجديد بالمغرب ”
    يشهد المغرب حراكاً مختلفاً تقوده قوى إفتراضية قد تكون شعبية
    وقد تكون حزبية تسعى جاهدةً إلى التغطية على انتماءاتها الحزبية وربما تأتمر بأمر متآمرين . حيث يتطوّر الحراك المستمر على الفضاء الأزرق وفي قنوات اليوتوب منذ حوالى ثلاثة سنوات الأخيرة مع وجود شبه إجماع في أوساط الشباب على ضرورة التغيير في البلاد. في وقت لا تزال الجهات الرسمية في البلاد تسعى جاهدة لكشف النوايا الحقيقية للحراك الذي أثار تهافت الصفحات التواصل الإجتماعي والمواقع الإليكترونية على تغطيته وصياغته لفائدة ومصلحة أشخاص وجماعات وتسعى لنشر الشكوك لدى بعض السياسيين والمراقبين ورجال الأعمال ، ورغم الشكوك التي تثار حول الحراك بالمقابل ، ورغم ما يشاع ويذاع كذلك مع وجود محاولات لشيطنة شخصيات سياسية واقتصادية بارزة في المجتمع والدعوة لمقاطعة علامات ومنتوجات وطنية. إلا أن بعض الطبقات السياسية تقف عاجزة في مواجهة حراك الذي يتميّز عما سبقه من اضطرابات بأن أسلوبه حضاري إذ يعتمد على المقاطعة أولاً، وبأنه حراك الطبقة الفقيرة و الوسطى ثانياً. وهنا مكمن الخطورة، فضلاً عن بروز قادة في قنوات ”اليوتوب ” وبطبيعة الحال ليس على نمط قادة «الربيع العربي» ،من الملاحظ أنهم لا يتوفرون عدة أمور أهمها: التطوّر السريع للحركة الاحتجاجية ومواكبة الإعلام المبالغ فيها على الأرض، غياب قنوات ومنابر إعلامية على التغطية مثل«الجزيرة» لأنه ما يقع إفتراضي وليس له صلة بأرض الواقع . إضافةً إلى أنه لايوجد تطور سريع في الحركة الاحتجاجية المطلبية الواقعية المحقة حتى اللحظة مع غياب الاندفاع العفوي القائم على نية التخريب الذي شرّعه الربيع الأميركي في المنطقة العربية على قاعدة تغيير الأنظمة القائمة. فعلا إنه حراك يتميز عما سبقه فكيف تطالب صفحات اليكترونية و توجه اتهامات لا ترتكز على أي أدلة لوزراء وشخصيات بارزة وأن تعلن جهاراً أن نيّتها هي إرغام وزير او مسؤول على الاستقالة وتقديمه للمحاسبةوالحكم عليه بتهم الفساد . هل من واجب السلطة القائمة أن تحاور من يحرض ضد مؤسسة من مؤسسات الدولة، وإن ارادت محاورته مع من ستتحاور وكيف يمكن إخراجه من المكان الذي يختبئ وراءه؟ ماذا عن السب والشتم، وماذا عن ملايير الدراهم التي ضاعت جراء عاصفة «المقاطعة ». هل من رابط بين السياسيين ومديري الصفحات الفيسبوكية ؟من الذي أنتجها؟ من الذي يمولها؟

    شخصيات وقادة ومنتوجات وطنية في عين العاصفة. والثقة بين الشارع و الأحزاب السياسية أصبحت معدومة، وأصوات مطالب شاذة إلى حد أصبحت تفرض تغييراً لثوابت الأمة ، ومجلس اإقتصادي وبيئي يراقب، وحكومة الشلل. أما الأيدي الخفية التي تحاول توجيه الحراك، فلا نملك سوى التنبيه من خطورتها في زمن ربيع التخريب والتدمير والخيانة والتنكر أصبح حبا للوطن .

    الحراك الجديد اليوم هو الأغرب ويتميز عما سبقه إذ يقدم مفهوم جديد يصعب استيعابه ،لكن لا مفر منه يثير هذا المفهوم أسئلة عميقة جدا عن الواقع بل وعن معنى المواطنة ومصير البلاد ،يعني أن أي مؤسسة تتطور وتتدهور الى حد معين وقد تشير الى سير المستقبل في إتجاه محدد قد تسوء فيه الأمور ،أعتقد أننا جميعا نلاحظ ذلك ،يعرف هذا المفهوم بالعشوائية ،لكن ما هي العشوائية ؟للفهم النهائي والأخير لما يجري من رأيي المتواضع ، هناك شيء ننساه دائما ،

    تقيس العشوائية مقدار تدهور الطاقة الإيجابية الجيدة حين تتحول الى طاقة سلبية مثل الشعور باليأس (أهداف الحراك الجديد) وفأي منظومة ضعيفة ومنعزلة على باقي الأنظمة ستزيد فيها العشوائية وتكبر وتزداد في كل لحظة ،فالعشوائية هي مقياس للطاقة والسنوات الضائعة التي تستحيل استعادتها والتي تفرز لنا اليأس هذا الأخير هو أحد أكثر الأشكال شيوعا لإنتقال الطاقة السلبية الوقود الرئيسي للصفحات الفسبوكية ومواقع التواصل الاجتماعي و للحراك الجديد وبالتالي نشر السلبية بين اوساط المجتمع عن طريق الانتيرنيت والذي اصبح لنا عادة في حياتنا اليومية مع العلم بأنه لا يمكننا استحداث أي شيء من اليأس الا أنه يبقى المادة الدسمة الأكثر إقبالا من طرف المواطنين مما ينعكس سلبا على السلوك العام ،وبالتالي اليأس والعشوائية شيء سيء يولد التذمر والاندفاع وهما أكثر أشكال الطاقة جودة ،لهذا فإن العشوائية هي مقياس الطاقة المهدرة عديمة الفائدة لكنها تتوقف عند هذا الحد يمكن رؤية بشكل أكثر إثارة للحيرة بشكل أكثر فظاعة في الاماكن والمؤسسات العمومية (الطرقات ،المدارس ،والمستشفيات الحدائق ،الشواطئ ) أي أنه كلما تواجدنا في مكان تابع لمؤسسة عمومية تابعة للدولة كلما زاد نشاط الطاقة عديمة الفائدة نظرا لم هو مرسخ في الاذهان مسبقا بأن له حق واجب عليه أخذه ولو بالقوة فيمكنك رؤية الكل يشتكي ويتبادلون التهم سواءا كان موظفا او مواطنا مع العلم بأن الكل مواطنين

    وكلما تواجدنا في أمكنة ومؤسسات خاصة (المدارس الخصوصية، المتاجر ،الأبناك،المصحات الخاصة) ساد الهدوء والنظام ، رغم أنه مؤذى عنه ، وللابتعاد عن الأجواء السلبية المشحونة يلجأ الكثيرين ممن قد يبدو دخلهم مرتفعا نسبيا، بالكاد يستطيعون تغطية تكاليف الحاجات الأساسية، وهو الأمر الذي يرى بأنه ناتج عن ارتفاع كلفة تلك الحاجيات.
    إذا الشخص تمكن من تغطية الحاجات الاجتماعية الأساسية فلن يبقى لديه شيء لادخاره، حينها فلا يمكن القول إنه تنتمي إلى الطبقة المتوسطة فيدخل اتوماتيكيا الى دائرة الطاقة السلبية مع الطبقة الفقيرة والتي لاتتوفر على القدرة وليس لها أمل ولا سبيل لولوج خدمات المؤسسات الخاصة ،ولا يبقى لها سوى المؤسسات العمومية عديمة الفائدة كما يترآى لمعظم الشعب ،لهذا يجب القضاء على الطاقات السلبية المنتشرة في جميع أرجاء المؤسساتنا العمومية والإرتقاء بخدماتها والقضاء على كل من يساهم في تفشي ونشر الظواهر السلبية ،
    وبالتالي يمكن رؤية العشوائية كنتاج لما يروج له ويرسخ في الأذهان عن طريق الترويج الإشاعات بصفة يومية وعلى مدار الساعة في مواقع التواصل الإجتماعي، كما يمكن رؤية العشوائية كقياس للفوضى خلاقة وثورة ناعمة،فكلما زادت العشوائية زادت الفوضى وقلت احتمالات النجاح ولا تبقى الأشياء في موقعها الأصلي ،وتتخذ العشوائيات في أي نظام الكثير من التشكيلات المختلفة لكن معظمها غير منظم وغير مهيكل ،ولا يمتثل للنظام العام سوى قلة منها بينما الباقي يتخندق في المقاومة وكلما أرادت الدولة تنظيم قطاع وهيكلته مما يرجع بالنفع على البلاد والعباد كلما زادت حدة المقاومة وزاد من تغذية الحراك الجديد وهذا يعني انتشار الطاقة السلبية يعني زيادة العشوائية وتسود الفوضى ،وأحد تبعات تلك الفوضى المتزايدة خسارة الطاقة النافعة،
    ومن أجل الحفاظ علي وظائف أي آلة ،يجب أن تزودها بطاقة جديدة من الخارج.
    “عبدالرفيع الرشيدي “

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد