جثة مطحونة وبدون أعضاء تستنفر أمن مكناس

عرفت دار الدبغ بمكناس، الكائنة بمطقة “باب الجديد” بعد زوال الأربعاء 12 شتنبر الجاري، استنفارا أمنيا بعد العثور على جثة شاب مجهولة الهوية داخل آلة لتدوير الجلود شبه مطحونة.

وحسب ما أوردته يومية الأحداث المغربية في عددها الصادر ليوم الجمعة 14 شتنبر فإن الآلة التي وجت فيها الجثة يسميها آهل الحرفة “الكونطونير”، حيث استعجل الحادث حضور الأجهزة الأمنية من شرطة علمية وقضائية واستعلامات عامة ، والسلطات المحلية والوقاية المدنية التي انتشلت جثة الهالك من داخل الآلة. قبل نقلها صوب قسم الأموات بمستشفى محمد الخامس قصد إخضاعها للتشريح الطبي.

هذا وتم فتح تحقيق امني لتحديد هوية الهالك وحيثيات وتفاصيل النازلة تحت إشراف النيابة العامة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.