والدة الطفل الذي دهسته ملكة الجمال تكشف تفاصيل جديدة عن الحادثة

في جديد حادثة الدهس التي راح ضحيتها اثنان من المشردين، والتي اقترفتها ملكة جمال العالم الملقبة بـ”باربي” نهيلة أمقلي، خرجت والدة أحد الضحايا الذين سقطوا خلال الحادثة في تصريح صحفي، أكدت فيه:” ان ابنها عكس ما أوردته بعض المصادر لم يكن مشردا، إنما كان يبحث عن العمل فقط ولم يجد مأوى تلك الليلة التي توفي فيها “.

وأضافت والدة الضحية، في تصريح صحفي أن “ملكة جمال العالم خطفت منها فلذة كبدها جرما، وتهورا، بسبب سكرها الطافح وتناولها المخدرات”، مشيرة إلى أنها “توصلت بخبر مصرع ابنها، رفقة صديق له، من السلطات المحلية بحي سيدي واصل بمدينة مراكش”.

وتردف السيدة الكلومة “إن ابنها كان يبحث عن العمل في تلك الأيام، لم يستطع الرجوع إلى المنزل ليلة الحادثة، وقرر المبيت رفقة صديقه في الشارع، حيث حاول الولوج لأحد الفنادق، إلا أن المبلغ المالي الذي كان بحوزته لم يكن كافيا، ما جعله يقرر المبيت قرب شجرة تتواجد بشارع آسفي، حيث صدمته المتهمة وأردته قتيلا هو وزميله “، حسب تصريحها.

يذكر أن وكيل الملك بمراكش، يتابع ملكة جمال المغرب بتهمة ”السياقة في حالة سكر والتسبب في القتل غير العمد نتيجة حادثة سير”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.