التحقيق مع مسؤولي التعمير بالرباط بعد إنهيار ورش من 15 طابق

باشرت مصالح الشرطة القضائية بالرباط التحقيق في ملف الإنهيار الذي عرفه ورش للبناء بشارع النخيل بعد إحداث حفرة عملاقة لإنجاز عمارة ب15 طابق.

وحسب ما كشفت عنه مصادر إعلامية، فإن التحقيق في هذا الحادث جاء بطلب من الوالي امهيدية الذي حضر الى عين المكان وعبر عن غضبه الشديد بعد وقوفه على المخالفات الخطيرة التي رافقت الأشغال، بما فيها غياب دعامات إسناد لتفادي إلحاق الضرر بالمباني المجاورة، والتي عبر قاطنوها في وقت سابق عن تخوفهم من حدوث تصدعات نتيجة عملية الحفر الهادفة الى بناء طوابق تحت أرضية.

كما حلت عناصر من الشرطة القضائية يوم الثلاثاء 8 أكتوبر بمقر البلدية، حيث استمعت الى إفادة مسؤولة بقسم التعمير بشأن هذا الملف، كما طالبت بوضع جميع الوثائق المرتبطة بالترخيص للمشروع رهن إشارتها، في إطار البحث الذي سيشمل أيضا مسؤولي التعمير بكل من الولاية الحضرية وجميع الأطراف المتدخلة في منح الموافقة.

تعليق 1
  1. حسنة :

    الخطأ ارتكبه عامل البناء البسيط هو من لم يحترم نسب اختلاط الأسمنت و الرمل و الحديد

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد