اللقاء الدولي حول اليهود المغاربة يدعو إلى مغربة متقاسمة

اختتمت مساء يوم الخميس 15 نونبر 2018 بمدينة مراكش أشغال ندوات اللقاء الدولي حول ” اليهود للمغاربة: من أجل مغربة متقاسمة ” والذي ينظمه مجلس الجالية المغربية بالخارج بشراكة مع مجلس الجماعات اليهودية بالمغرب تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، بمشاركة أزيد من 200 مشارك.

اللقاء الذي شكل فرصة للجاليات المغربية اليهودية عبر العالم من أجل تقوية الروابط بين قيادات الجالية اليهودية بين دول الاستقبال من جهة، وبين بلدها الأم المغرب من جهة أخرى؛ كما شددوا على ارتباطهم الوجداني بوطنهم الأم، منوهين بمثانة العلاقة بين المغاربة سواء كانوا مسلمين أم يهودا.

ومن بين أهم المقترحات التي خلص إليها المشاركون في هذا اللقاء، ضرورة دراسة مقارنة للتطورات التي عرفها كل من الإسلام والديانة اليهودية في المغرب، وإعادة طبع الكتب التي تؤرخ لحياة اليهود في المدن المغربية، بالإضافة إلى تنظيم معرض لمركز الثقافة اليهودية المغربية في المتحف اليهودي لبلجيكا، وإنشاء جامعة صيفية تجمع المغاربة اليهود وإخوانكم المسلمين، بالإضافة إلى شباب من فلسطين ومن إسرائيل بهدف استلهام النموذج المغربي في تحقيق السلم العالمي.

وأكد المشاركون في هذا اللقاء على استعدادهم لتمثيل وطنهم في الخارج والدفاع عن مصالحه العليا وتعزيز التعاون في المجالات الاقتصادية والسياسية والثقافية والأكاديمية والعلمية مع دول الإقامة، كما أوصى المشاركون بخلق منصات رقمية والاستفادة من مواقع التواصل الاجتماعي من أجل دعم التواصل بين أفراد الجالية المغربية بالخارج والمغاربة داخل الوطن وتشجيع الجوانب التربوية والبيداغوجية، بالإضافة إلى تنويع البعثات الطلابية.

 

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد