تحويلات مغاربة اسبانيا فقط تفوق قيمة الاتفاقيات بين المغرب وأوروبا

قيمة العملة الصعبة التي يحولها المهاجرون المغربة المقيمون بإسبانيا سنويا إلى ذويهم في الممكلة، والتي يذهب جزءا كبيرا منها كضرائب لخزينة الدولة، تضاعف 11 مرة القيمة السنوية لاتفاق الصيد البحري الموقع بين المغرب وأوروبا.

وحسب آخر المعطيات التي كشف عنها معهد الإحصاء الأوروبي ونقلت بعض تفاصيلها منابر إعلامية مغربية وإسبانية، فإن هذه التحويلات تمثل ثلاث مرات قيمة الدعم المالي الذي وعد الإتحاد الإوروبي  بتقديمه للمغرب، في الفترة القادمة لمواجهة  تحديات الهجرة.

هذا وفي الوقت الذي لا تتجاوز فيه قيمة اتفاق الصيد البحري 51 مليون يورو سنويا، والدعم المالي الأوروبي الأخير 140 مليون أورو، كشفت تقارير ذات المعهد أن المغرب هو ثالث بلد من خارج الإتحاد الأوروبي استفاد من تحويلات مواطنيه المقيمين بإسبانيا بفضل انتعاش الاقتصاد الإسباني.

كما أوضح ذات التقرير أن حجم التحويلات بالعملة الصعبة للمهاجرين المغاربة من إسبانيا إلى المغرب بلغ 576 مليون يورو خلال سنة 2017، بارتفاع نسبته بلغت 45 في المائة بالمقارنة مع الفترة بين سنة 2014و 2017 مسبوقين بمهاجرين كولومبين، ب 947 مليون اورو، والبيروفييين ب 792 مليون يورو.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد