14 جمعية تطلق عريضة دولية ضد رسوم التسجيل في الجامعة الفرنسية

بعد قرار الحكومة الفرنسية القاضي بزيادة رسوم التسجيل في سلك الإجازة والماستر والدكتوراه في وجه الأجانب، أعلن تجمع للطلبة الأجانب بفرنسا، جعل يوم السبت فاتح دجنبر المقبل، للاحتجاج على هذا القرار الحكومي، بالإضافة إلى إطلاق عريضة دولية لإسقاط الزيادة في رسوم التسجيل.

وجاء في العريضة التي أطلقها تجمع الطلبة الأجانب بفرنسا، أن “إدوارد فيليب أعلن يوم 19 نونبر الجاري زيادة رسوم التسجيل للطلاب خارج الاتحاد الأوربي، فبدلا عن دفع 170 أورو شأن الطلاب الفرنسيين، سيتوجب علينا دفع ثلث التكلفة الحقيقية لمتابعة دراستنا بفرنسا، أي ما يعادل 2800 أورو في شهادة الإجازة، ثم 3800 أورو بالنسبة إلى كل من شهادتي الماستر والدكتوراه”.

وأضافت ذات العريضة أنه “ليكن في علمكم يا رئيس الوزراء ووزيرة التعليم العالي أن هذا القرار سيمنع مئات الطلاب من أمثالنا من القدوم إلى فرنسا لمتابعة دراستهم، مع هذه الرسوم العالية للتسجيل، التي ستتم إضافتها إلى التكاليف المرتفعة التي يتعين علينا دفعها، من قبيل تكلفة الحرم الجامعي التي تتراوح بين 75 و200 أورو حسب البلد، ثم ضريبة الإقامة بفرنسا ومصاريف السكن والتنقل وغيرها، لن نستطيع القدوم إلى فرنسا لإتمام دراستنا العليا”.

وأكدت العريضة على أن “الحكومة تدعي أن هذا القرار من شأنه أن يجذب الأفضل إلى فرنسا، وهذا من شأنه أن يكون مجرد إصلاح نسبي، ستكون نتيجته بالتأكيد إغلاق أبواب الجامعة أمام الطلاب الذين لا يستطيعون دفع رسوم التسجيل”.

كما دعت العريضة مختلف “الاتحادات الطلابية التي تضم الطلاب الأجانب إلى توحيد الصفوف بهدف رفض هذه الإجراء التمييزي والعنصرية ضد الطلبة الأجانب الذين يتابعون دراستهم بفرنسا”.

ويضم هذا التكتل الطلابي قرابة أربع عشرة جمعية، يتكتل فيها الطلاب الأجانب، إلى جانب الاتحاد الوطني لطلبة فرنسا، حيث كانت الدعوة إلى تنظيم مظاهرات احتجاجية أمام مقبرة العظماء بعاصمة الأنوار، كما طالبت باقي الجامعات الموجودة في المدن الأخرى بالخروج إلى الشارع، بغية التنديد بهذا القرار الذي وصفوه ب”الأحادي والتميزي”.

تجدر الإشارة إلى أن الطلبة الأجانب بفرنسا سيدفعون خلال الموسم الجامعي المقبل، رسوما أكثر من الطلبة الفرنسيين، فبعدما كانت الإجازة تتطلب أداء 1700 أورو سنويا للطالب الأجنبي، ستصبح ابتداء من الموسم الجامعي المقبل بـ 2770 أورو، أما بالنسبة للماستر، فستنتقل رسوم التسجيل فيه سنويا من 243 أورو إلى 3770 أورو، وسلك الدكتوراه سيصبح التسجيل فيه بـ 3770 أورو عوض 380 أورو المعمول بها حالياً. وتمثل هذه الرسوم حوالي ثلث التكلفة الفعلية لتدريب الطالب في فرنسا.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد