الأمن يراقب الحدود الشرقية بأجهزة “السكانير”

أفادت مصادر عليمة، أن مصالح الأمن بمدينة وجدة توصلت خلال الأيام الأخيرة بأجهزة كشف “سكانير” متطورة، وذلك من أجل مراقبة تحرك المسافرين عبر المطارات ونقاط الحدود البرية و البحرية.

وأكدت يومية “الاحداث المغربية”، التي أوردت الخبر في عدد الجمعة 07 دجنبر الجاري، أن عدد الاجهزة لحدود اللحظة يبلغ 3 اجهزة في انتظار وصول معدات أخرى لها علاقة بمجال المراقبة و الكشف.

وأوضحت “الأحداث المغربية”، أن وصول هذه الأجهزة أثار سؤال علاقتها بفتح الحدود البرية بين المغرب و الجزائر المغلقة منذ سنة 1994، مشيرة إلى أن الأجهزة تحولت إلى موضوع محوري لساكنة الجهة الشرقية.

وكشفت اليومية ذاتها، أن الجزائر كانت قد ردت على خطاب الملك، بصيغة أخرى، وذلك لما قامت بالدعوة إلى اجتماع يضم وزراء خارجية دول المغرب العربي، من أجل مدارسة الوضع بالمنطقة المغاربية.

تعليق 1
  1. Hmad :

    مغالطات…. الحدود الشرقية غير مفتوحة مع الجزائر… اش هاذ التخربيق

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد