لأول مرة.. ألتراس الرجاء و الوداد يتحدان من أجل مقاطعة الديربي

على إثر المشاكل التي باث يعرفها الحقل الرياضي المغربي، ومنها البنى التحتية المتمثلة في الملاعب التي أصبحت تغلق أبوابها لأسباب مجهولة في وجه مشجعي الفرق الرياضية، خرجت “ألتراس” كل من الرجاء و الوداد، عن ضمتهما حيث أعلنتا مقاطعتهما رسمياً للديربي الذي سيجمع الفريقين.

وكشف بيان مشترك لمشجعي الفريقين المذكورين، توصلت “آشكاين”، بنسخة منه، أنه “بعد نقاش عميق و مستفيض بين مجموعات الكورفا سود و الكورفا نورد، حول مستجدات الساحة الكروية و العشوائية في تدبير الشأن الرياضي و التسييري بحيث أصبح الإرتجال و التخبط سمتان في اتخاد القرارات و كذا تبعيات مباراة الأحد، قررت المجموعات مقاطعة مباراة الديربي”.

وكشف ذات البيان أن قرار مقاطعة الديربي، “جاء على خلفية ترحال اللقاء في كل مرة لمدينة جديدة كأنه عرض سيرك أو مهرجان موسيقي، وكذلك لتفادي الفخاخ المنصوبة خصوصا لحساسية الطريق والتي من المتوقع أن تكون مشتركة”.
ومن الأسباب كذلك التي ذكرها البيان، هناك، “إغلاق مركب محمد الخامس: في غياب استراتيجية واضحة و خطة عمل محكمة يطلع عليها الرأي العام و خاصة الفرق المعنية و جماهيرها”، مضيفاً أنه، ” يتم اللجوء للحل الأسهل و هو الإغلاق عوض العمل على تحسين جودة التنظيم و سهولة الولوج للمرافق و هو ما يطرح تساؤلات حول أين و كيف صرفت أموال الإصلاحات ؟ و لماذا بالضبط في وسط الموسم و في عز المنافسات الرياضية”؟.

وأضاف البيان أن مثل هذه الأمور تساهم في تغريب الديربي، مؤكداً أنه، “من المخزي عدم قدرة المسؤولين على تنظيم حدث كروي محلي في الوقت الذي راهنوا فيه على تنظيم حدث عالمي و آخر قاري. فبترحيل الديربي عن موطنه يفقده حماسه و رونقه”، حسب تعبير البيان.
وجدير بالإشارة إلى أن البيان شدد على أن المجموعات تعمل على ميثاق شرف فيما بينها يضم مجموعة من الضوابط هدفها الحد من المشاكل و الصراعات و سيتم الإعلان عنه في الأيام القليلة القادمة.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد