حاجي: لباس ماء العينين محترم وهذا ردي على بيان نواب البيجيدي( حوار)

آشكاين/ خالد التادلي

أثارت صور منسوبة للبرلمانية عن حزب العدالة والتنمية، أمينة ماء العينين، ظهرت فيها بلباس عصري وبدون غطاء رأس جدلا واسعا لدرجة أن الفريق البرلماني لهذا الحزب أصدر بيان حول الموضوع.

لتسليط الضوء على هذا الموضوع تستضيف “آشكاين”، لحبيب حاجي، محام وأحد أبرز النشطاء السباقين لتناول هذا الموضوع، في حلقة “ضيف السبت”.

1/ ما موقفك من الحريات الخاصة والفردية؟

أنا أحترم الحريات الخاصة والفردية وأناضل من أجل احترامها، لأنها جزء مهم من المنظومة الحقوقية والتنمية المستدامة.

2/ إذن، كيف تفسر نشرك لتدوينه قيل إنها تتحدث عن الحياة الخاصة للأفراد ويتعلق الأمر بالبرلمانية ماء العينين؟

هذه الحالة ليس حياة خاصة, وإنما هي مرتبطة بممارستها السياسية، وهي كذلك شخصية عمومية، وما أثرته هو متصل بهذا النشاط, إذ هي تصرف خطابا سياسيا دينيا داخل المغرب ،وتبين أن اللباس كذلك ممارسة سياسية وهذا اللباس يتمظهر فيما يسمونه ب”اللباس الشرعي” في حين أنها تتخلى عنه وتلبس لباس غير شرعي بأوروبا.

3/ مقاطعا.. هل هناك ما يثبت أن الصور المتداولة صحيحة وهي لماء العينين؟

أنا الذي أثرت هذا الموضوع قبل ظهور الصور، لكن لا علاقة لي بتلك الصور التي يتم ترويجها ولم أتداولها نهائيا، وعندما تذهب ماء العينين إلى المحكمة وتنفي ذلك عندها سأدلي للمحكمة بما يؤكد أقوالي المتصلة بالموضوع كالإتجار بالدين. ولم أقول إنها تضحك على القرآن أو الله, هذا تدين لكن أنا ناقشت ممارسة سياسية، مع العلم أن اللباس الذي تبرأت منه ماء العينين هو لباس محترم, ولباس تظهر به أغلبية شابات ونساء المغرب وبالتالي هي تتبرأ من كل النساء والفتيات اللواتي يلبسن هذا اللباس وبالتالي فهي تتموقف منهن وهي تفضح نفسها أمام الرأي العام المغربي ويتضح اتهامها لهن بأنهن لا يرتدين اللباس الشرعي.

4/ ما تعليقك على البيان الذي أصدره الفريق النيابي للبيجيدي حول ماء العينين والذي وجه فيه اتهامات مبطنة لحزب المحاماة والإعلام كما سماه؟

بالنسبة لي البيان يسقط أولا في اتهام من يلبس ذلك اللباس المحترم بوصف غير لائق ويفضحون أنفسهم أمام الرأي العام، ثانيا تكلمت عن مسألة عمومية وحقوقية وفضحت الممارسة المزدوجة لهذه السياسية الإسلاموية ويحاولون تهريب النقاش ويحولونه إلى أنه انتقاد للحياة الخاصة في حين أنهم ينفون تلك الحياة الخاصة، ونعيب عليهم أن لديهم سلوك مزدوج، فما يمارسونه في العلن يقومون بعكسه في السر”.

4 تعليقات
  1. الملياني :

    وما هو رأي السيد بن كيران عندما طرد صحافية من البرلمان بقوله
    أخرجي لباسك غير محتشم

    9
    1
  2. احمد :

    مالكم حاضرين أشد لبس هذا ولا هاذيك ،هاذيك حياتهم الشخصية ،حايبوا من ينعل ارزاق المغاربة ،وحاسبو كل مسؤول عن كل تجاوز في ما يخص مسؤوليتها ،أما حياتهم الشخصية فهي شأن خاص ،فليفعل ماشاء بنفسه وحياته ،ماهاءه الضجة الفارغة ،أثيرت اخلق البلبلة والتشويش على الناس .كفى من سياسة المراهقين ودعوات الناس وشأنهم.

    2
    28
  3. محمد زيات :

    اسمح لي و ليس دفاعا عن أي أحد انت خلقت موضوعا فارغا تحاول من جراء أن تخلق لنفسك البوز و يسطع نجمك مع انك لا يعرفك أحدا .اعتقد انك كمحامي و حقوقي كما تدعي لأن ليس أي محامي هو حقوقي المهم كان عليك إلا تتدخل في حريات الناس يلبسون مايريدون و ليس هناك أي سبب يجعلك تمس في كرامة سيدة محترمة سيدة مثقفة مسؤولة لم تفرض على الناس رأيا أو لباسا .ثم هل الفولار بالنسبة لك هو الحجاب الدي تتهمها بأنها تخلت عن الحجاب افتراضا أن الصور صورها ماء العينين لم يسبق لها أن لبست حسابا باستثناء وضع الفولار على رأسها كما تضعه زوجتي و أمي و ابنتي أما لباس الحجاب فله شكله الخاص لم ترتديه لا ماء العينين و لا اي سيدة من برلمانيا العدالة و التنمية حسب ما أشاهد . هده الزوبعي فارغة اللهم إن كان هدفك سياسوي و الدي لا يهم المغاربة في شيء .مشاكل المغاربة أكبر من جدال عقيم هل لبسها إسلامي أم علماني

    6
    35
  4. مغربي :

    هناك فرق بين المسؤول في العالم العربي والمسؤول في الدول الغربية والأوربية .حين يظهر مسؤول في العالم العربي بمظهر مخل بالأخلاق أو يتحدث مفكر في الشأن الديني ويتدخل في ما لايعني وهو لا يفقه الدين كما فعل الكوميدي مؤخرا تجد من يدافع عنه ويلتمس له أعذارا .حرية شخصية حرية التعبير …….فيما عند الغربيين والأوروبيين فالسؤول حين يضبح بصورة تخدش الحياء ويتحدث عنها الإعلام المحلي فيضع فيلعته على الطاولة ويقدم استقالته بهدوء قبل ما تتدخل سلطة القضاء لتحقق فتكون نتائج عكسية .فيفضل الإستقالة قبل تشعبها .

    8
    1

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد