قيادي بالبيجيدي يكشف كيف سيتعاطي مجلسهم الوطني مع قضية ماء العينين

لا زال المتتبعون للشأن السياسي المغربي، ينتظرون الموقف الذي سيتخذه البيجيدي، خلال اجتماع مجلسه الوطني الذي انطلقت أشغاله يومي السبت والأحد 12و 13 يناير الجاري، تجاه أمينة ماء العينين، القيادية بذات الحزب، بعدما اعترفت بشكل غير مباشر بأن الصور التي تم ترويجها إعلامياً و على الوسائط الاجتماعية تعود إليها.

وفي سياق متصل قال قيادي وعضو المجلس الوطني لحزب “العدالة و التنمية”، “إن المجلس الوطني لن يناقش قضية ماء العينين”، مشيراً إلى “هذه النقطة (صور ماء العينين)، لم يتم إدراجها بالبرنامج العام الذي سطره الحزب”.

وتابع ذات القيادي، بالبيجيدي، في تصريح لـ”آشكاين”، والذي رفض الكشف عن إسمه للعموم ، قائلا “إن موضوع ماء العينين صافي اتسد وتسالى النقاش فيه”، في إشارة إلى الجدل الذي أحدثته هذه القضية سواء داخل البيجيدي أو من قبل الفرقاء السياسيين الآخرين.

وجدير بالذكر أن قضية انتشار وتداول صور أمينة ماء العينين وهي بلباس عصري، بباريس كانت قد أطلقت العنان لأخواتها بالحزب بتوجيه الانتقادات اللذعة لها، حيث اعتبرن انها حادث عن أسس حزب “المصباح”.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد