لماذا وإلى أين ؟

حاتم إدار يكشف لـ”آشكاين” كيف نجا من موت محقق في حادث قتلت فيه ثلاثة نساء

خرج الفنان المغربي الشاب حاتم إدار عن صمته إزاء الأخبار الرائجة  حول تسببه في حادثة سير أودت بحياة ثلاثة نساء، مساء أمس الإثنين 22 يناير بالرباط، نافيا أن يكون هو المسبب الرئيسي في الحادثة .

وقال حاتم إدار في تصريح لـ”آشكاين”، أنه كان أحد ضحايا الحادث، وأنه لم يكن المتسبب فيه ، مضيفا أن السرعة المفرطة التي كنت تقود بها إحدى السيدات، تسببت في اصطدام سيارتها مع مجموعة من السيارات من بينها سيارة المغني المغربي.”

وأضاف إدار “ان السيارة التي كان على متنها ثلاثة نساء اصطدمت بسيارات اخرى قبل ان تصطدم بسياراته وانه كان يقود بسرعة منخفضة، حيث أحدثت قوة الاصطدام  خسائر فادحة في أرواح النساء التي كن على متن السيارة الأخرى”.

وعن حالته الصحية قال إدار “أنا بخير الآن والحمد لله إصابتي خفيفة دخلت مصحة خاصة وسأخرج قريبا إنشاء الله “.

من جهة أخرى أوردت مصادر مطلعة أن الضحايا اللائي توفين هن شابتين مقيمتين بالإمارات و صديقتهما المقيمة بالمغرب.

و كشفت ذات المصادر أن الضحايا كن في طريق عودتهن إلى مسقط رأسهن بمدينة القنيطرة من الإمارات بعد نزولهن في مطار الدار البيضاء.

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد