لماذا وإلى أين ؟

مونديال2026..”الفيفا” تُشهِر ورقة الأخلاقيات في وجه ترامب بعد تهديداته

خرج الإتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” عن صمته إزاء التهديدات المبطنة التي أطلقها دونالد ترامب الرئيس الأمريكي، ضد كل الدول التي لم تدعم ملف الترشيح الثلاثي المشترك بين أمريكا وكندا والمكسيك.

وقالت الفيفا في بيان نشرته وكالة “رويترز”، “”كقاعدة عامة لا يمكننا التعليق على تصريحات بعينها لها صلة بعملية الترشح لاستضافة البطولة”.

وأضاف الإتحاد الدولي للعبة، ”يمكننا فقط الرجوع إلى قواعد الفيفا لاختيار البلد المضيف لنهائيات 2026 لا سيما مدونة القواعد الأخلاقية المدرجة فيها“.

وبحسب “رويترز”، فإن قواعد الترشح لاستضافة كأس العالم، تتضمن تحذيرا صريحا ضد أي أنشطة تقوم بها حكومات دول ترغب في تنظيم البطولة ”ربما تؤثر سلبا على نزاهة عملية تقديم ملفات الترشيح وتحاول التأثير على عملية الاختيار“.

من جانب آخر، ذكر المصدر ذاته أن “مسؤولي ملف المغرب رفضوا التعليق على تغريدة ترامب”، فيما رد رئيس المكسيك إنريكي بينيا نييتو على تغريدة ترامب بإيجابية عبر تويتر أيضا قائلا ”يمكن أن تكون بيننا خلافات لكن كرة القدم توحدنا. وسويا نحن نؤيد طلب المكسيك وكندا والولايات المتحدة لاستضافة نهائيات كأس العالم 2026“.

وأبدت اللجنة المسؤولة عن الملف الثلاثي المشترك سعادتها بدعم ترامب وقالت في بيان ”من البداية تلقينا دعما قويا من حكومات كندا والمكسيك والولايات المتحدة. ونحن سعداء بهذا التأييد وستكون دولنا الثلاث مستعدة لاستقبال اللاعبين والجمهور من شتى أنحاء العالم في نهائيات عالمية غير عادية في 2026“.

أضف تعليقا

من شروط نشر التعاليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمؤسسات الوطنية أو لثوابت الدولة أو ازدراء الأديان أو التحريض على العنصرية والكراهية أو السب والشتم والقذف.

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد