لماذا وإلى أين ؟

النصب على سوسي بطريقة مثيرة بمطار أكادير


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

تعرض مواطن ينحدر من مدينة أكادير لعملية نصب مثيرة، من طرف عصابة متخصصة في النصب على المواطنين المغاربة، بعدما أعماه الطمع للحصول على مبلغ ملياري سنتيم.

وسقط المواطن المذكور في شباك العصابة، بعدما تلقى إتصالا هاتفيا من سيدة عجوز تزعم أنها تقطن بالديار البريطانية، تخبره أنها على فراش الموت وأنها تريد التبرع بمبلغ مالي قدره 2 مليون دولار “2مليار سنتيم”، من أجل القيام بأعمال خيرية، مؤكدة له أنه سيتوصل باتصال من شخص داخل المغرب يشرح له كيفية الحصول على المبلغ المذكور، طالبة منه أن يحتفظ بنسبة 30 بالمائة ويتبرع بالباقي للأعمال الخيرية.

وبالفعل، تلقى الضحية اتصالا هاتفيا بعد يومين من المكالمة الأولى، حيث طلب منه شخص إرسال مبلغ عشرون ألف درهم له قصد القيام ببعض الإجراءات القانونية، وأن عليه الإلتحاق في اليوم الموالي بمطار مدينة أكادير قصد تسلم الهبة التي ستصل في حقيبتين. وذلك ما كان حيث انتقل الضحية إلى المطار من أجل تسلم المبلغ، قبل أن يتبين له أنه ذهب ضحية عملية نصب محكمة.

    السوسي
    14/03/2021
    19:45
    التعليق :

    الطمع تيعمي واش بنادم هبيل يتلقى لفلوس صحيحة في المطار

    14
    2
    moh
    14/03/2021
    21:44
    التعليق :

    مسكين بقا فيا ,,زعما بااقين بحال هاد السيد فالدنيا؟؟كان يقول لهم يقطعوا ال 20 الف من ديك 30 % ههههههههه ;ويجيبو لو الباقي للدار كان يزمتهم ههههه

    8
    2
    الخوا الخاوي
    14/03/2021
    23:47
    التعليق :

    من قال أنه سوسي من الممكن أن يكون وافد على المنطقة علي أي الطمع طاعون كما يقال

    5
    0
    اليزيدي
    15/03/2021
    06:37
    التعليق :

    هذا خبر لامصداقية له،ثم لماذا هذه الانتقائية؟فكلمة “سوسي” توحي ذلك التمثل في اذهان بعض المغاربة”كون “السوسي”_بخيل_،و_طماع_…،
    ان هذا الخبر ،يخالف” المنطق”،فالى وقت غير بعيد ،كان البعض يتوصل برسالة نصية رقمية عن طريق عنوانه الالكتروني،يدعي(تدعي)فيه صاحبه أنه يريد التبرع بكذا مليون من المال لفائدة المؤسسة التي يديرها المتصل به،ويطلب منه أن يرسل له قدرا من المال لاتخاذ الاجراءات ،وهذه الحيلة لاتنطوي على “أولاد اليوم” ،لان العالم أصبح قرية صغيرة بفضل منصات التواصل الرقمي،لذلك فقضية المواطن المغربي يمكن اعتبارها “كذبة أبريل” ،وانتهى الكلام…

    6
    1
    رقية
    15/03/2021
    08:20
    التعليق :

    نفس القصة ترات معايا حتى انا سيفطو لي رسالة من الفيس بوك وطلبو مني رقمي قال لي امرآة عجوز تركية مريضة بالسرطان و ارادت ان تصدق تروتها وطلب مني رقم بنك لنرسل اليك النقود

    0
    0
    مواطن
    15/03/2021
    10:21
    التعليق :

    حكاية من حكايات ألف ليلة وليلة

    0
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد