لماذا وإلى أين ؟

ألباريس: المناورات البحرية المغربية تجري بشكل ودي وبعيدا عن المياه الإسبانية

أجرى وزير الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسباني، خوسيه مانويل ألباريس، اليوم الاثنين فاتح أبريل الجاري، محادثة مع رئيس حكومة جزر الكناري، فرناندو كلافيخو، طمأنه فيها حول المناورات العسكرية البحرية التي ينفذها المغرب بالمياه قريبا من الجزر.

وبحسب مصادر إعلامية إسبانية نقلا عن مصادر دبلوماسية، فقد أجرى خوسيه مانويل ألباريس محادثة مع كلافيخو، حول العلاقة بين إسبانيا والمغرب، وعلى وجه التحديد أبلغ الوزير كلافيخو أن المناورات المغربية “تجري بشكل ودي وبعيدة جدًا عن المياه الإسبانية”.

وأفادت المصادر بأن ألباريس كان ينوي عقد لقاء وجها لوجه، لكن ذلك لم يكن ممكنا بسبب جدول أعمال رئيس حكومة جزر الكناري، واتفق الطرفان على عقد ذلك الاجتماع قريبا في مقر الوزارة.

وأوضحت المصادر، أنه من جانبه، شكر كلافيخو التوضيحات التي قدمها وزير الخارجية، متفقا على أهمية الحفاظ على “المرحلة الحالية من العلاقات الجيدة” مع المغرب، بالنسبة لإسبانيا وجزر الكناري. كما طلب كلافيخو من الوزير ألباريس، معلومات حول المرحلة الجديدة للحكومة في السنغال والوضع في منطقة الساحل.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن

0 0 أصوات
تقيم المقال
من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

0
أضف تعليقكx
()
x