لماذا وإلى أين ؟

الكاف يعلن الحرب على لوبي يثير مزاعم “فساد” لأهداف مشبوهة

رد الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، بقوة، على مزاعم وجود اختلاسات داخل أجهزته، تم تداولها مؤخرا في بعض الصحف الأنجلوفونية في القارة.

وكشف الكاف في بيان له أمس الأحد أنه أطلق، عبر اللجنة التنفيذية، في 11 أبريل الماضي مراجعة عامة لمدة ستة أشهر بناء على طلب من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، لتسريع الإصلاحات، وذلك إدراكا منا لأوجه القصور في إدارة شؤون الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، وما يحمله الكاف من إرثٍ ثقيل لأكثر من ثلاثين عاما.

وذكرت مصادر أن هذه المزاعم روجت لها صحف ناطقة باللغة الإنجليزية في اليوم نفسه (أمس الأحد)، خاصة في جنوب القارة حيث تتواجد دول عديدة معروفة بعدائها لرئيس الاتحاد الإفريقي أحمد أحمد. وقد استعانت هذه المنابر بمواقع التواصل الاجتماعي لنشر تدوينات تسير في نفس الاتجاه.

وتساءلت المصادر ذاتها لماذا هذا التوقيت بالضبط؟ مشددة على أن الجهات المروجة لهذه الأخبار لم تستسغ الأنشطة الأخيرة التي ينظمها الكاف في شمال القارة الإفريقية، تحديدا في المغرب، إذ ربطت المصادر نفسها هذه المزاعم بنجاح منافسات كأس إفريقيا التي أقيمت في العيون، على أكثر من مستوى، رغم ما سبقها من محاولات لإرباك البطولة عبر الضغط على منتخبات للانسحاب، كما وقع مع جزر القمر بضغط من جنوب إفريقيا.

وقال الكاف إنه تم اتخاذ العديد من التدابير الهيكلية بمشاركة مع “فيفا”، في ما يتعلق بالحكامة والإدارة اليومية لشئون الكاف، مشددا على أن تغيير ما كان يحدث على مدار عدة عقود ماضية، لا يمكن أن يتحقق في غضون بضعة أسابيع، مؤكدا على عزم اللجنة التنفيذية على الانتهاء من التطوير والهيكلة، خلال فترة ولايتها.

وكشف أنه حدد يوم 14 فبراير الجاري لعقد جلسة لإقرار خارطة الطريق لعامي 2020، و2021، والتي ستأخذ في الاعتبار التوصيات المختلفة.

    Sanad
    10/02/2020
    17:23
    التعليق :

    انني اعرف هاته الدولة وهي مأجورة عند العسكر الجزائري والكل بفهم هدا وان افريقيا الجنوبية هي ليس مع حقوق الشعوب أن الجزائر تقدم لها من الطاقة اي البترول في كل شهر وهي الدولة الوحيدة تعمل ما في جهدها حتي تقف في وجه المملكة المغربي مات حس مانديلا وتريد أن تسيطر علي الدول القريبة منها وهبي بعيدة عن المغرب ولقد رأينا السيدة زوما كانوا افريقيا الجنوبية والجزاءير يلعبون في الاتحاد الأفريقي كما يشاءون لما كان كرسي المغرب فارغا الا الدبلوماسية المغربية نشطة وكدلك السيد احمد احمد رجل يعمل بجد اجتهادات بكتير من حياتو الفاسد مع التحية

    2
    1

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد