لماذا وإلى أين ؟

بن عبد الله: حَضرت السلطة وغُيِّبت الأحزاب في زمن كورونا

قال الأمين العام لحزب التقدم والإشتراكية؛ محمد نبيل بن عبد الله، إن المغرب خلال فترة تفشي فيروس كورونا المستجد؛ قد شهد “تعزيز دور السلطة المركزية”، لكن في المقابل جرى “إبعاد الفاعل السياسي؛ وتم تغييب دور الأحزاب السياسية”؛ خلال هذه المرحلة.

وأوضح بن عبد الله؛ خلال ندوة عن بعد نظمتها شبيبة حزب العدالة والتنمية، أن “هناك تعزيز لدور السلطة المركزية في مقابل تغييب أدوار الأحزاب السياسية”، مردفا “نثمن دور السلطة ونريد الدولة القوية، لكن هذه الأخيرة لن تكون قوية فعلا؛ إلا بديمقراطيتها ومنتخبيها، وإحداث المصالحة بين الفاعل السياسي والشعب”.

وأكد الأمين العام لحزب “الكتاب”؛ خلال ذات الندوة المنظمة ليلة أمس الخميس، على ضرورة القطع مع “جميع الممارسات التي أدت إلى إبعاد وتغييب الفاعل السياسي والأحزاب، والتدخل في شأنها”، مشددا أن “الظاهر الآن؛ هو أن الأجهزة الرسمية هي التي تقوم بكل شيء، فيما جرى تغييب أدوار المنتخبين المحليين خلال هذه الفترة”.

وخلص بن عبد الله، إلى أن “تغييب أدوار الأحزاب السياسية وإبعاد الفاعل السياسي خلال هذه المرحلة، يتمظهر من خلال إغلاق القنوات العمومية في وجه الفاعل السياسي والحزبي؛ من أجل مناقشة ما يجري اليوم وتصورات الغذ، ولا يتم التطرق للعمل الجبار الذي تقوم به الأحزاب السياسية من خلال منتخبيها على مستوى الجماعات الترابية والمجالس الإقليمية والجهوية”، وفق المتحدث.

    مهندس متعاقد
    22/05/2020
    14:52
    التعليق :

    إوا نتوما للبعتو الماتش و خليتوا الساحة خاوية و تابعين الزرود و الولائم و الحسابات الإنتخابية. المغرب ممكن نجح فأنه يحتوي الڤيروس و لكن للأسف الشرخ بين المواطن و المسؤولين زاد، التقة بحححح

    1
    0
    احمد
    22/05/2020
    15:08
    التعليق :

    هاد الانسان فيه غير الشفوي والبروتوكولات الخاوية …. الاحزاب لم تغيب بل هي التي غابت لانها ليست في المستوى بل مستواها هزيييل جدا

    2
    0
      احمد
      23/05/2020
      04:03
      التعليق :

      هذا هو حالهم . يخلقون المبررات لفشلهم وتدني مستواهم

      0
      0
    علي
    22/05/2020
    15:35
    التعليق :

    السلطة قامت بواجبها اثناء هذه الجائحة ؛و احييهم من هذا المنبر ؛ دون اتاحة الفرصة لبعض السياسيين لاستغلال هذا الوباء في مأربهم السياسية و مصالحهم الشخصية ؛؛ الذين تربوا في احضان من لهم فكر سلطوي من بعض امناء الاحزاب الذين تربعوا في كراسيهم دون اتاحة الفرصة للكفاءات الشابة ؛نتمنى ان يأخذوا عبرة من هذه الجائحة

    2
    0
    Salim
    22/05/2020
    16:07
    التعليق :

    وهل هناك أحزاب حتى تحضر،هناك فقط مجموعة تستفيد من خيرات الوطن ولا تقدم له أي الشيئ، أنه الريع، ماتت الأحزاب في التسعينات من القرن الماضي.

    2
    0
    بوهوش
    22/05/2020
    18:20
    التعليق :

    جميع المناطق التي تدخلت فيها الاحزاب والحساسيات السياسية ظهرت فيها الخشونة والزبونية في الدعم المقدم من طرف صندوق كورونا خدموه اعداء الله للحملة الانتخابية راه بعض القيادات السياسية اكتر خطرا من كورونا الله انجينا ونجيكم ونجي الشعب المغربي كامل من كروش الحرام

    1
    0
    بن موحى و العيد
    22/05/2020
    18:52
    التعليق :

    باقين عندك بعدا شي مناضلين ياك جربتي على المثقفين و المرتبطين بالشعب و خليتي اصحاب الشكارة والحياحة . اصحاب الشكارة تيستعدو يغادرون للجهات أخرى باش يدبرو و الحياة خاصهم الكرمومةة و زايدون انت خسرتي مع الشعب فاش بايعتي بن كيران وعاونتيه على جميع القرارات اللاشعبية.

    2
    0
    moha
    22/05/2020
    18:53
    التعليق :

    الدكاكين السياسية ينحصر دورها في تأثيث المشهد فقط لقد تستطاه المخزن احكام قيضته على الأحزاب من خلال قيادات تتمرغ في خيرات الريع

    0
    0
    hassan hinni
    22/05/2020
    19:16
    التعليق :

    السيد بن عبدالله يقوم بالاسعراض والتسخين

    1
    0
    hassan hinni
    22/05/2020
    19:19
    التعليق :

    السيد بن عبد الله يقوم بالاستعراض والتسخين بحثا عن أي تحالف يضمن مقعدا مريحة وتعويضات سمينة وسفريات أسطورية.لكن كورونا عجلت بنهاية تخاريف وتخاريف الكثيرين الذين اعتبروا الشعب على الدوام قنطرة وسلما لتحقيق مآربهم.

    1
    0
    Terry
    22/05/2020
    22:16
    التعليق :

    زعما بغا يقول أن الدولة حرماتهوم من صندوق كورونا وماخداو والو.

    1
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد