لماذا وإلى أين ؟

مصرع شاب متأثرا بجراحه بعد الاعتداء عليه جسديا وجنسيا

لقي رب أسرة شاب يبلغ من العمر 29 سنة، مصرعه اليوم الثلاثاء 1 دجنبر الجاري متأثرا بإصابات خطيرة تعرض لها جراء الاعتداء عليه جسديا وجنسيا من طرف عصابة مكونة من 7 أشخاص بمدينة مراكش.

ووفق مصدر محلي، فإن الشاب توفي داخل مستشفى محمد السادس بمراكش، بعدما تم العثور عليه في حالة حرجة داخل كوخ بجماعة سيدي عبد الله غياث باقليم الحوز، ليتبين أنه تعرض للاغتصاب والضرب والجرح من طرف أكثر من شخص واحد.

وتمكنت مصالح الدرك الملكي من اعتقال أربعة من المشتبه فيهم في الاعتداء الشنيع نهاية الأسبوع الماضي، فيما لا تزال الأبحاث جارية عن ثلاثة أشخاص آخرين يشتبه في تورطهم في هذه الجريمة الشنعاء التي هزت المنطقة.

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد