لماذا وإلى أين ؟

الكشف عن حصيلة ثقيلة للفيضانات ‘الطوفانية” التي اجتاحت تطوان


Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in /home/clients/adfe8833b4daf1f4a81214469c2b051d/web/wp-content/themes/publisher/includes/func-review-rating.php on line 213

كشفت السلطات المحلیة على مستوى عمالة تطوان، عن حصيلة الفيضانات “الطوفانية” التي اجتاحت المدينة منذ صباح يومه الإثنين فاتح مارس الجاري.

وقالت السلطات المحلية، إن المدينة شهدت تساقطات مطریة هامة بلغت 100 ملم ما بین السابعة والرابعة بعد زوال یومه الإثنین، مشيرة إلى أن هذه التساقطات تسببت في ارتفاع منسوب بعض المجاري المائیة ما نتج عنه فیضانات بمجموعة من قنوات الصرف، أحدثت خسائر مادیة.

وسجلت سلطات مدينة تطوان، تسرب میاه الأمطار لما یناهز 275 منزلا بمجموعة من أحیاء المدینة، فیما جرفت التدفقات الفیضانیة 11 سیارة خفیفة، كما تسببت التساقطات الغزیرة في انهيار جزئي للجدران الخارجیة لبعض المؤسسات والمرافق، وغمر بعض المقاطع الطرقیة بالمیاه، بالإضافة إلى اضطراب أو توقف لحركة السیر بعدد من المحاور والمسارات الطرقیة.

وخلصت السلطات ذاتها، إلى أنه “جرى تعبئة كافة الموارد البشریة واللوجستیكیة الضروریة، من أجل مواجهة هذه الوضعیة الإستثنائیة، والتخفیف من تأثیر هذه الفیضانات، والحفاظ على سلامة وممتلكات المواطنین، والتدخل من أجل إعادة انسیابیة حركة السیر بالمحاور المقطوعة”، وفق المصدر ذاته.

يأتي ذلك، بعد أن عاشت ساكنة مدينة تطوان، منذ زوال اليوم الإثنين فاتح مارس الجاري، على وقع تساقطات مطرية غزيرة، أدت إلى تشكل فيضانات طوفانية اجتاحت مجموعة من الشوارع الرئيسية للمدينة والأحياء، وتسببت في توقيف حركة السير من وإلى المدينة.

    محمد بوركي
    02/03/2021
    09:33
    التعليق :

    أسأل الله السلامة لأهل مدينة الحمامة البيضاء

    9
    0
    حنظلة
    02/03/2021
    16:33
    التعليق :

    أين أموال صندوق التعويضات الخاصة بالكوارث الطبيعية والتي انتزعتموها بدون وجه حق من المواطن المغلوب على أمره؟؟؟؟؟؟

    2
    0

أضف تعليقا

أضف تعليقا - لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني - سوف يتم نشر تعليقك بعد المعاينة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد